عبدالله القواسمة (أبوظبي)

يسعى الهلال السعودي إلى تأكيد تأهله إلى دور الثمانية من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال، والحفاظ على سجله نظيفاً من أية خسارة في الموسم الحالي، وبشتى المسابقات الرسمية، «خسر أمام الزمالك بطولة كأس السوبر المصري السعودي»، عندما يحل ضيفاً ثقيلاً على النفط العراقي في إياب دور الـ 16 للمسابقة، وبعدما أنهى مواجهة الذهاب فائزاً برباعية نظيفة مهدت الطريق أمامه نحو الدور المقبل. على الطرف الآخر يدخل النفط العراقي مواجهة اليوم المقررة على استاد فرانسوا الحريري بمدينة أربيل، متسلحاً بالإصرار والعزيمة على تخطي آثار الخسارة السابقة، وهو ما أكد عليه مديره الفني حسن أحمد، الذي قال إن الكثيرين يحاولون التقليل من شأن فريقه، في حين أن لعبة كرة القدم هي لعبة المفاجآت على حد وصفه، مؤكداً أن النفط يسعى إلى تبديد الصورة السيئة التي ظهر عليها، وفي ظل رغبة لاعبيه الكبيرة برد اعتبارهم بكافة الوسائل المتاحة، وبغض النظر عن مسألة التأهل إلى الدور المقبل أو الخروج من الدور الحالي. ورغم عدم خسارة الهلال أية مباراة في الموسم الحالي حتى الآن، فإن عجلة الانتصارات التي سطرها في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان توقفت مساء السبت الماضي، عندما تعادل أمام الفيصلي بهدف لمثله في الجولة العاشرة للبطولة، إذ أعقب هذه المواجهة العديد من الأخبار المزعجة لجماهير الفريق، يتقدمها تجدد إصابة المحترف السوري عمر خريبين الذي غاب عن التدريبات بصحبة ياسر الشهراني ومختار فلاته المصابين كذلك، في حين كان سلمان الفرج يخضع إلى برنامج علاجي خاص خلال الأيام الماضية للتخلص من آثار الإجهاد، وهو ما يجعل مسألة مشاركة هذا الرباعي في مباراة اليوم صعبة للغاية، بحسب التوقعات، مما سيضطر المدير الفني البرتغالي خورخي خيسوس إلى البحث عن البدائل المناسبة التي تلبي تطلعاته. وبعيداً عن حسابات التأهل التي تصب جميعها في مصلحة الهلال، يبقى الأخير بحاجة إلى تعزيز رقمه المتمثل بعدم خسارة أي مباراة على الصعيدين المحلي أو الخارجي، فمحلياً كان يتفوق على منافسيه في 9 مباريات ببطولة الدوري قبل أن يتعادل أمام الفيصلي، في حين لم يخسر أياً من المباريات التي خاضها ببطولة كأس زايد للأندية الأبطال، إذ أقصي الشباب العماني في دور الـ 32 بعدما تفوق عليه ذهابا وإياباً بذات النتيجة 1-0، قبل أن يتفوق على النفط العراقي برباعية نظيفة، ليبلغ عدد المباريات الرسمية التي خاضها الهلال حتى الآن 13 مباراة، علماً أن مرماه لم يهتز خلال المباريات التي خاضها في بطولة كأس زايد للأندية الأبطال.
وخاض النفط قبل مباراة اليوم 12 مباراة محلية وخارجية توزعت على ثلاث بطولات، هي الدوري والكأس، وبطولة كأس زايد للأندية الأبطال، إذ يشير حصاده إلى فوزه في 4 مباريات وتعادله في 7 وخسارته مباراة وحيدة أمام الهلال السعودي.