الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
إنشاء متحف للأعشاب الطبية بمجمع زايد للبحوث
15 أغسطس 2013 23:36

إبراهيم سليم (أبوظبي) - تعتزم هيئة الصحة بإمارة أبوظبي إنشاء “متحف” للنباتات والأعشاب الطبية في مركز زايد للأبحاث والطب البديل، سيكون قبلة للباحثين والعلميين وطلبة المدارس، وسيكون متاحاً للجمهور على نهاية العام الجاري. وأكدت الدكتورة أمنيات الهاجري مدير دائرة الصحة العامة والأبحاث في هيئة الصحة بإمارة أبوظبي يوجد خطة واضحة لـ مركز زايد للأبحاث والطب البديل، جاري العمل عليها لتمكين المركز والاستفادة من الإمكانيات والخبرات المتوفرة فيه”. كما يجري تنفيذ وإنشاء مكتبة تضم جميع المراجع الموجودة في مجال الأعشاب الطبية والطب البديل، ونحن نهدف إلى تقوية وضع المركز ودوره في التوعية، وفق الهاجري. ومع إنشاء مجمع زايد لبحوث الأعشاب اتخذت هيئة الصحة بأبوظبي خطوات كبيرة للترويج للأدوية العشبية وذلك اعتماداً على ما لدى دولة الإمارات من تراث شعبي طويل وغزير في هذا المجال والتي تكون جزءاً مهماً من النظام الصحي الوطني. ويوجه مجمع زايد لبحوث الأعشاب اهتماماً خاصاً بالتقييم العلمي للأدويه العشبيه ووصف المعايير والمقاييس لدراسة التصنيف النباتي والكيميائي والفارماكولجي والميكروبيولوجي والدراسات السريرية، وذلك بالإضافة إلى إجراء دراسات مراقبة الجودة على المنتجات العشبية الخام والمصنعة الموجودة بالدولة الإمارات باتباع طرق الممارسة المعملية الجيدة، وذلك بهدف توفير الحماية والسلامة للصحة العامة. وتعود فكرة إنشاء مجمع زايد لبحوث الأعشاب والطب التقليدي بحسب هيئة الصحة إلى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “رحمه الله” مؤسس الدولة وباني نهضتها الحديثة، حيث إنه وبالر غم من توفر وسائل العلاج الحديثة والتشخيص في الدولة، فقد كان المغفور له يؤمن بضرورة وجود مؤسسة علمية متخصصة في مجال بحوث الأعشاب والعلاج بالطب التكميلي. وقد أثمر هذا الاهتمام عن إقامة هذا الصرح العلمي “مجمع زايد لبحوث الأعشاب والطب التقليدي”. وقالت الهاجري “شهد العقد الأخير بزوغ مجال طب الأعشاب وأصبح حقيقة واقعية، وتحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، والدعم المستمر من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتوجيهاتهما بالاهتمام الكبير لتطوير مجالات طب الأعشاب وغيره من وسائل الطب البديل في دولة الإمارات عامة وإمارة أبوظبي خاصة. وقالت: إن المركز فعّل نشاطه مؤخراً، بالمشاركة في جميع الفعاليات التراثية والشعبية، واستغلالها في التوعية بالأعشاب الطبية، والتحذير من المخاطر الموجودة في بعضها، وكيف يمكن الاستفادة منها الجمهور إلى إمكانية التفاعل بين الأدوية والأعشاب وقد تؤدي إلى مشاكل. وشارك المركز في مهرجان ليوا للرطب، ومزاينة الإبل والفعاليات التراثية والجماهيرية، ولقد تم وضع المركز على خطة الزيارات للمدارس من أجل ترسيخ أهمية المركز ودوره، ويقوم المركز بتحليل جميع المنتجات الطبية العشبية بشكل عام خاصة أن بعض الأعشاب لها سمية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©