مكسيكو سيتي (د ب أ)

قتل صحفي مكسيكي بالرصاص خلال حفل الكريسماس في مدرسة ابنه، حسبما أكدت السلطات.
ويرتفع بذلك عدد الصحفيين الذين قتلوا في البلاد خلال العام الجاري وحده إلى 12 .
واقتحم مهاجمون مجهولون المدرسة في ولاية فيراكروز وأطلقوا النار على الصحفي "جومارو بيريز أجيلاندو" أمام الأطفال وأولياء الأمور.
وتُعرف المكسيك بأنها واحدة من أخطر الدول على الصحفيين، حيث قتل فيها العديد منهم.
وتجعل حوادث قتل الصحفيين المكسيك أكثر الدول فتكا في العالم بالنسبة للصحفيين إلى جانب سوريا، بحسب ما ذكرت منظمة مراسلين بلاد حدود هذا الأسبوع.