الجمعة 1 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
العود والبخور والعطور تبخر الرواتب!
23 أكتوبر 2006 23:35
أمل المهيري: لا ينسى محمد علي الظاهري اقتناء احتياجات العيد من العطور والعود والبخور التي لا يخلو منها بيت إماراتي خاصة مع حلول عيد الفطر المبارك، ولا يختلف الظاهري في ذلك عن غالبية أبناء الدولة، الأمر الذي يسهم في رفع مبيعات ''المنتجات العطرة'' خلال الأيام الأخيرة من شهر رمضان لاستقبال العيد بأفضل رائحة ممكنة· ويقول احمد كامل، الذي يعمل في أحد المحال المتخصصة في العود والبخور، إن مواسم الأعياد والأعراس تشهد زيادة كبيرة في الإقبال، مقدراً زيادة نسبة المبيعات في رمضان الحالي بأكثر من 90% مقارنة بالأيام الأخرى مشيراً إلى أن صرف الرواتب مبكراً أسهم في الإقبال على شراء الأنواع المختلفة من البخور والعود، إلا أنه يستدرك قائلاً إن المبيعات ما تزال أقل من العام الماضي نظراً لغلاء المعيشة مع ارتفاع أسعار المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية، ما دفع محال العطور لإطلاق حملات ترويجية وتقديم ''عروض خاصة'' لجذب العملاء· ويرى كامل أن عيد الفطر المبارك له وقع خاص في نفوس الناس خاصة أن الكثيرين يقللون من التطيب بالعطور والبخور خلال الصيام مؤجلين ذلك إلى العيد· وأشار إلى أن مواطني الدولة يعتبرون أكثر الناس اقتناء للعود والبخور يليهم أبناء بقية دول مجلس التعاون الخليجي فالأجانب من الآسيويين والأوربيين، موضحاً أن أنواع المشتريات تختلف باختلاف الجنسية ففي حين يفضل الإماراتيون دهن العود، يميل الأجانب لشراء العطور الفرنسية والبخور· وأوضح كامل أن سعر ''تولة'' العود ودهن العود تختلف سعرها حسب نوعية العود وجودتها، وكلما كان ''العتيق'' عتيقاً فعلاً، أي قديماً، زاد سعره، موضحا أن العتيق يتم عن طريق التقطير ثم التدخين ويوضع تحت الأرض وبعدها يتعرض للشمس وتتم تلك العملية لمدة سنوات قد تصل إلى ربع قرن من الزمن· وذكر أن سعر تولة البخور الكمبودي يتراوح من 120 إلى 320 درهما، بينما يتراوح سعر دهن العود الكمبودي من 120 إلى 1200 درهم، أما البخور الهندي فيترواح سعره من 480 درهما إلى ألفي درهم، ودهن العود من 2500 درهم إلى 8000 درهم· وأضاف أن استخدامات البخور أيضاً تختلف فهناك نوع يستخدم للفراش، ويتكون من المسك السائل ودهن الورد وماء الكولونيا ويعطر به الفراش، وهناك ''الخمرية'' الخاصة بالعروس، وتتكون من مجموعة من العطور مثل المسك والزعفران ودهن العود والعنبر وعرق الصندل، وتخلط جميع هذه المواد مع بعضها، ومن المستحسن استخدامها خلف الأذن وفي اليدين· أما ''الزعفران'' فيضاف إليه المسك وجوز الطيب وتدهن به مقدمة الرأس ''الجبهة''· وهناك بخور للنساء وآخر للرجال، كما تتعدد الأنواع لتشمل ما يستخدم للغرف والسيارات·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©