مراد المصري (العين)

أشاد هيرنان كريسبو، ونيكولاس بورديسيو نجما الكرة الأرجنتينية السابقان، باستاد هزاع بن زايد، وأكدا أن العين ستكون وجهة مثالية خلال نهائيات كأس العالم المقبلة للأندية - أبوظبي 2019، لما تضمه من مرافق وتجهيزات بمواصفات عالمية.
جاء ذلك في المؤتمر الصحفي والجلسة التعريفية أمس، لنجمي «التانجو» وسفيري الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» اللذين أُطلعا فيها على مرافق الملعب والتقطا الصور التذكارية بحضور أحمد عبدالله القبيسي، مدير التسويق والاتصال في اللجنة المنظمة المحلية للبطولة، وسلطان راشد، عضو مجلس إدارة شركة العين لكرة القدم، وإسماعيل أحمد قائد فريق العين ممثل الكرة الإماراتية في المونديال.
واعتبر هيرنان كريسبو، نجم ريفر بلايت الأرجنتيني السابق، وصاحب المسيرة الحافلة مع أقوى الأندية الأوروبية، أن مشاركة العين في كأس العالم المقبلة للأندية ستكون تجربة غنية لـ«الزعيم»، وتمنى له التوفيق وأن يحصل على الفرصة لإكمال مشواره، وربما خوض مواجهة مع الفريق القادم من أميركا الجنوبية، وقال: تطور هذه البطولة أمر إيجابي بعدما أصبحت منتخبات من كافة القارات تشارك فيها، بعدما كانت مقتصرة على بطلي أوروبا وأميركا الجنوبية فقط، وإقامتها في الإمارات ستكون مميزةً كالعادة، بالنظر لنجاحات النسخ الماضية التي أقيمت هنا.
ووجه كريسبو رسالة متعلقة بأحداث نهائي كأس ليبرتادوريس، اعتبر فيها أن ما حدث أمر مؤلم لجميع عشاق كرة القدم، وأن هذه اللعبة يحب أن تجلب السعادة للجميع وليس العكس، فيما رفض التعليق على احتمالية إقامتها خارج الأرجنتين بانتظار القرار الرسمي الأخير.
واعترف كريسبو، أن الفجوة تتسع بين أندية أوروبا وأميركا الجنوبية، وبدرجة أقل على صعيد المنتخبات، وأن هذا يتطلب إصلاحاً ذاتياً لكرة القدم في أميركا الجنوبية من أجل العودة أقوى، وتمنى أن تنعكس التوقعات في النسخة المقبلة من كأس العالم للأندية وينجح أحد فرق الأرجنتين في التتويج باللقب.
من جانبه يرى نيكولاس بورديسو نجم بوكا جونيورز السابق، الذي احترف في عدة أندية أوروبية، أن الجماهير الأرجنتينية ستنال تجربة خاصة بخوض مباراة فريقها المتأهل على استاد هزاع بن زايد في العين، وقال: الملعب رائع وتتوفر فيه كافة عوامل الجذب للجماهير، ولدي ثقة أن عدداً كبيراً من الجماهير الأرجنتينية ستأتي هنا لحضور منافسات البطولة.
وطالب بورديسو، أن يتم تعلم الدرس مما حصل في نهائي كأس ليبرتادوريس وما رافقه من أحداث، وقال: يجب أن نعمل معاً لإيجاد الحل الأنسب، هناك منافسة تاريخية بين بوكا جونيورز وريفر بلايت ومعروفة على مستوى العالم، ويجب أن نحافظ عليها بأبهى حلة.
واعتبر بورديسو، أن المشاركة في كأس العالم للأندية أمر مهم للغاية في مسيرة أي لاعب، خصوصاً في حال سنحت الفرصة لمواجهة أقوى الفرق في العالم ومحاولة التفوق عليها وتحقيق اللقب.
وأشار بورديسو، إلى أن تأخير موعد إقامة نهائي كأس ليبرتادورس لن يؤثر على الحالة البدنية للاعبين، لأن هذه البطولة تحديداً تلعب بالقلب والعقل، والكل يريد أن تقام المباراة النهائية في أفضل ظروف ممكنة، سواء داخل أو خارج الأرجنتين.

سلطان راشد: لا توجد مباراة سهلة
أكد سلطان راشد، عضو مجلس إدارة شركة العين لكرة القدم، أن طموح «الزعيم» كبير في هذه البطولة لتقديم أفضل أداء وحصد النتائج المأمولة منه، لكنه أشار أن جميع الفرق المشاركة ذات مستوى مرتفع، وبالتالي لا توجد مباراة سهلة أو مضمونة حتى مواجهة ويلينجتون النيوزلندي التي تتطلب التركيز من أجل تجاوزها ثم التفكير بما هو أبعد من ذلك.

القبيسي: جاهزون لضربة البداية بنسبة 100 %
أكد أحمد عبدالله القبيسي، مدير التسويق والاتصال في اللجنة المنظمة المحلية للبطولة، أن الجاهزية للانطلاقة أصبحت كاملة بنسبة 100%، حتى لو انطلقت البطولة غداً، وأن جميع الترتيبات وفق المستويات المطلوبة وبرغبة تكرار النجاح للبطولة التي تقام على أرض الدولة للمرة الرابعة.
وأوضح القبيسي، أن مبيعات التذاكر مرتفعة وأن هناك إقبالا كبيرا من الجماهير، لكن مع ذلك تم القيام بالعديد من الحملات التسويقية والترويجية للبطولة، فيما سيتم تأمين أفضل الوسائل التي تضمن حضور الجماهير إلى الملاعب، موضحاً أن الغالبية العظمى من الجماهير تفضل التنقل من الإمارات الأخرى بسياراتها الخاصة.