ذكرت صحيفة نيكي اليوم الثلاثاء، أن الحكومة اليابانية تدرس شراء ما يصل إلى 100 طائرة مقاتلة إضافية طراز (إف-35) من الولايات المتحدة في صفقة تتجاوز قيمتها تريليون ين (8.8 مليار دولار).
وقالت نيكي دون الإشارة إلى مصادر إن اليابان تخطط بالفعل لشراء 42 طائرة شبح مقاتلة.
ويسعى الجيش الياباني إلى زيادة الإنفاق إلى مستويات قياسية العام المقبل لإجراء عمليات تحديث رئيسية تمكنه من إسقاط صواريخ كوريا الشمالية الباليستية التي تعتبرها طوكيو تهديداً مستمراً على الرغم من تعهد بيونج يانج بالتخلي عن برنامجها النووي.
وكانت اليابان أعلنت في يوليو الماضي أنها اختارت شركة لوكهيد مارتن لصنع رادار قوي جديد كلفته 1.2 مليار دولار من أجل محطتين أرضيتين لمنظومة إيجيس الدفاعية المضادة للصواريخ الباليستية هدفهما الحماية من أي ضربات صاروخية محتملة من كوريا الشمالية.
وتسعى طوكيو كذلك إلى مواجهة القوة الجوية والبحرية المتنامية للصين في المياه المحيطة باليابان.