الاتحاد

الرياضي

صقر غباش: الميزانية الجديدة لن تعرقل مسيرة الرياضة وأملنا كبير في القيادات السياسية


محمد حمصي:
أكد سعادة صقر غباش وكيل وزارة الإعلام والثقافة نائب رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بأن العجز الذي طرأ على الميزانية المالية للهيئة والبالغة خمسة ملايين درهم لن تقف عائقا في مسيرة العمل الرياضي والشبابي في ظل الدعم والاهتمام الذي تلقاه رياضة الإمارات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع وكل القيادات السياسية، وقال سعادته بأن العجز لا يقتصر على ميزانية الهيئة فقط انما على كافة المؤسسات الاتحادية، معربا عن أمله في ان يأخذ القطاع الشبابي والرياضي حقه في الاهتمام والرعاية وتحقيق النتائج التي ترفع الرأس في ظل قيادة معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس الهيئة والذي يتمتع بمكانة سياسية واجتماعية مرموقة· وأضاف غباش بانه عاش تجربة شخصية عندما كان نائبا لرئيس اتحاد كرة القدم بقيادة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون الخارجية وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الإعلام والثقافة حيث لمست عن قرب الدعم الكبير الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة لاتحاد كرة القدم والمنتخبات الوطنية وكل القطاعات الرياضية الأخرى·
وحول التجاذب الذي يحدث في الساحة الرياضية حول المادة السابعة والتي تمنع الجمع بين منصبين رياضيين كشف سعادته النقاب عن رفع أمر هذه المادة إلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان ليرى الحل المناسب وكيفية معالجتها·
وتناول سعادته أهم البنود التي سيناقشها مجلس ادارة الهيئة في اجتماعه يوم الثلاثاء المقبل قائلا بأن البند الرئيسي مختص بآلية تشكيل الاتحادات والجمعيات الرياضية وموضحا بأن المجلس سيستعرض الآليات التي سبقت في الدورات السابقة بدءا بالانتخابات ثم التعيين وأخيرا المزج بين الطريقتين لنعرف ما لها وما عليها تميهدا لاختيار الأسلوب الأمثل، وذكر سعادته بانه التقى مع سعادة أمين عام الهيئة ومديري الادارات لاطلاع على الترتيبات القائمة والتحضير للاجتماع المقبل والتركيز بشكل خاص على موضوع تشكيل الاتحادات والآلية المناسبة للاختيار مع الأخذ بعين الاعتبار مسألتين رئيسيتين، الأولى اختيار قيادات متميزة والثانية مراعاة دور الأندية المؤثر· في كل لعبة يمنح هذه الأندية نقاط اضافية في حال مشاركتها في كل المسابقات والفئات·
وأكد غباش على ضرورة التوصل إلى الآلية المناسبة والتي ستكون منطلقا للعمل في المرحلة المقبلة·
وأشار إلى ان الأولية لأسلوب الاختيار ومن بعدها نبدأ العمل في تنفيذ المتطلبات، وأضاف سعادته بأن البحث عن آلية مستقرة ويساهم بنجاح المهمة ويبعدنا عن أي نقد، مؤكدا بأن مجلس ادارة الهيئة سيبذل أقصى جهد ممكن من أجل دعم مسيرة الشباب والرياضة في الدولة والأخذ بيد الاتحادات وأبناء الإمارات لتحقيق أفضل النتائج·
وقال بأن تقييم عمل المجلس سيكون من خلال النتائج، هذه النتائج هي الفيصل في النهاية·

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»