الرياض (وكالات)

أكد المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، أن ميليشيات الحوثي الإرهابية لاتزال تطلق الصواريخ الباليستية من محافظتي عمران وصعدة في اليمن. وأشار المالكي، في مؤتمر صحفي أمس، إلى استمرار جهود التحالف العربي، لتحييد تلك الصواريخ التي تطلقها الميليشيات المرتبطة بالنظام الإيراني.
وأضاف أن ميليشيات الحوثي تتخذ المدنيين دروعاً بشرية في القرى والأرياف، مؤكداً التزام التحالف العربي بالمواثيق الدولية والإنسانية في التعامل مع تلك الحالات.
وأشار العقيد المالكي إلى بيان المبعوث الخاص إلى اليمن مارتن جريفتث خلال زيارته صنعاء والحديدة، مؤكداً استمرار دعم دول التحالف كافة الجهود السياسية للوصول إلى حل سياسي، وجمع الأطراف اليمنية للمفاوضات القادمة، لافتاً النظر إلى بيان وزارة الخارجية الأميركية، وترحيبه بالمفاوضات التي أعلنت الحكومة اليمنية الشرعية قبول حضورها في السويد.
إلى ذلك، أعلن التحالف إصدار 16 تصريحاً لسفن متوجهة للموانئ اليمنية تحمل مواد أساسية وطبية ومشتقات نفطية، و12 تصريحاً جوياً و56 تصريحاً لحماية للقوافل البرية.
وأشار إلى أن سفينة ترسو حالياً في ميناء الحديدة، وسفينتين تنتظران الدخول لميناء الحديدة وأخرى تتنظر الدخول لميناء الصليف، ومدة انتظار السفن 20 يوماً. وذكر التحالف أن الميليشيات الحوثية تتعمد تعطيل دخول وتفريغ حمولة سفينتين في ميناء الحديدة وسفينة في ميناء الصليف، مما يؤثر على حياة الشعب اليمني المعيشية والصحية.
كما نوه بجهود قوات التحالف البحري من خلال فرقة الهندسية في تدمير الألغام البحرية سواء الموجودة في داخل البحر أو الشواطئ، مؤكداً استمرار التحالف البحري في تدمير هذه الألغام وتحييد خطرها.