أحمد مرسي (الشارقة)

أطلقت جمعية الشارقة الخيرية 17 مبادرة، داخل وخارج الدولة، وبقيمة مالية تصل لنحو 10 ملايين درهم، بمناسبة احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ47، تتعلق بخدمات إنسانية للمرضي والأسر المتعففة والعمال وتفريج كربة للنزلاء وخدمة طلاب العلم، وغيرها الكثير من الخدمات الإنسانية الأخرى.
وكشف عبدالله سلطان بن خادم، عضو مجلس إدارة الجمعية ومديرها التنفيذي، خلال مؤتمر صحفي أمس، عن أهمية المبادرات التي أطلقتها الجمعية احتفالاً باليوم الوطني للدولة الـ47، والتي شملت 5 مبادرات داخلية، قيمتها 7 ملايين و260 ألف درهم، و12 مبادرة خارجية، قيمتها نحو مليونين و400 ألف درهم، وبزيادة نحو مليون درهم عن مبادرات اليوم الوطني العام الماضي. وقال: إن الفاعليات سوف تبدأ غداً -الأربعاء- بحفل في مقر الجمعية، وتشمل «تفريج كربة»، والتي تختص بنزلاء المنشآت الإصلاحية والعقابية، ويستفيد منها 15 نزيلاً وبقيمة مليون درهم، وعلاج المرضى بقيمة مليوني درهم تساعد 35 حالة من أصحاب الحالات الكبيرة من مرضى السرطان والكُلى، وغيرها، بالإضافة إلى توزيع سلة غذائية في اليوم الوطني بقيمة 500 ألف درهم، توزع على الأسر المسجلة في كشوف الجمعية، وأسر أخرى يتم الوصول إليها ضمن المعوذين.
وأضاف أن المبادرات ستقوم أيضاً بتوزيع ملابس وحقائب شتوية للعمال، بقيمة 600 ألف درهم، وتيسير عمرة بقيمة 3 ملايين و160 ألف درهم لنحو ألف عامل من الدوائر والجهات والشركات المختلفة، و100 أسرة، و200 من طلبة العلم، بالإضافة إلى فئة أصحاب الهمم، بالتنسيق مع نادي الثقة للمعاقين. وأفاد محمد عبدالرحمن، رئيس قسم المشاريع بالجمعية، أن المبادرات الخارجية احتفالاً باليوم الوطني للبلاد ستشمل حملة «القلوب الصغيرة» في السودان، والتي ستجري 40 علمية قسطرة، و20 عملية قلب مفتوح، بتكلفة 326 ألف درهم، بالإضافة إلى الكشف المبكر عن سرطان الثدي في دول عدة (سيريلانكا، لاتفيا، كينيا، تشيلي، كازاخستان، أرمينيا). وأشار إلى أن الجمعية حددت نحو 500 ألف درهم، لتنفيذ هذه المبادرة.