الاتحاد

الرياضي

بعد 8 أعوام حل مجموعة الـ 14

انتهت ''مجموعة الـ ''14 التي تضم أكبر 18 نادياً أوروبياً بعد ثمانية أعوام على تأسيسها وذلك بعد حصولها على التطمينات ''المادية'' من الاتحادات المحلية بالتعويض عليها في حال تعرض اي من لاعبيها لاصابة خلال المباريات الدولية·
ورفعت ''مجموعة الـ ''14 شعار المدافع عن حقوقها تجاه الاتحادات المحلية منذ تأسيسها بسبب التكاليف الباهظة التي تكبدتها جراء اصابة لاعبيها خلال مشاركاتهم من المنتخبات الوطنية، وضغطت هذه المجموعة بشكل كبير على الاتحادين الدولي والأوروبي من أجل الحصول على حقق التصويت داخل اجتماعات الاتحادين، ولم يتم الكشف اذا حصلت على مبتغاها من أجل حل المجموعة لكن بعض وسائل الإعلام كشفت أن الاتحاد الأوروبي وافق على صيغة معينة من أجل تشكيل لجنة بديلة تكون فاعلة داخل أروقته·
وكان رئيس الاتحاد الأوروبي الفرنسي ميشيل بلاتيني طالب وبعد أيام معدودة على انتخابه خلفا للسويدي ليونارت يوهانسون، بحل هذه المجموعة وسحب الشكاوى التي تقدمت بها أمام المحاكم، وصرح بلاتيني ''اطلب الى الأندية الكبيرة حل تجمعها وسحب شكاواها من المحاكم، السادة رؤساء الأندية الكبيرة، دعونا نستفيد من خبراتكم وافكاركم، ابواب الاتحاد الأوروبي مفتوحة أمامكم''·
وتضم مجموعة الـ 14 أغنى 18 نادياً في أوروبا، وهي دعمت نادي شارلروا البلجيكي الذي طلب من الاتحاد الدولي فيفا تعويضا مقداره 616 ألف يورو بعد تعرض لاعبه عبد المجيد اولمرز للاصابة في مباراة ودية مع منتخب المغرب في 17 نوفمبر 2004 وغيابه عن الملاعب 7 أشهر·
وحذا اتلتيكو مدريد الاسباني حذو شارلروا وقدم شكوى ضد الفيفا بعد اصابة احد محترفيه الدوليين، وتأسست هذه المجموعة عام 2000 من قبل 14 ناديا بهدف الدفاع عن مصالحها امام الاتحادين الدولي والأوروبي ثم توسعت لتضم 18 ناديا واتخذت من بروكسل مركزا لها، وارتكزت هذه المجموعة في قراراتها الداخلية على منح الأندية المؤسسة 3 اصوات والأندية الجديدة صوتين، ويحصل الفريق الفائز بمسابقة دوري أبطال أوروبا على صوتين إضافيين، مقابل صوت للفرق الفائزة بكأس الاتحاد الأوروبي وكأس الكؤوس الأوروبية التي ألغيت دون ان تلغى الأصوات المخصصة للفرق التي فازت بها في السابق·
وكان رئيس نادي ليون الفرنسي جان ميشال اولاس انتخب العام رئيسا لهذه المجموعة خلفا لنائب رئيس ارسنال الإنجليزي السابق ديفيد دين، وتشكلت المجموعة في 2000 من اندية ريال مدريد الإسباني (21 صوتا) وميلان الإيطالي (19) وليفربول الإنجليزي (16) وبرشلونة الاسباني (14) وبايرن ميونيخ الألماني (13) ويوفنتوس الايطالي (11) والانتر الايطالي (10) ومانشستر يونايتد الانجليزي (8) وبورتو البرتغالي (8) وايندهوفن الهولندي (6) وبوروسيا دورتموند الألماني (6) ومرسيليا الفرنسي (5) وباريس سان جيرمان الفرنسي (4)· وانضمت اليها في 2002 فرق فالنسيا الإسباني (5 أصوات) وارسنال (3) وباير ليفركوزن (2) وليون (1)، وتم رفض عضوية فرق شالكه الالماني وتشيلسي الإنجليزي واشبيلية الإسباني·

اقرأ أيضا

123 مليون يورو.. عائدات منتظرة من نهائي دوري أبطال أوروبا