صحيفة الاتحاد

الرياضي

الشارقة يتعاقد مع سعيد الكأس لموسم واحد

أنهى نادي الشارقة لكرة القدم إجراءات قيد المهاجم سعيد الكاس وقام اللاعب بتوقيع عقد انضمامه لصفوف الفريق بحضور عبد الله إبراهيم مدير الفريق، ويمتد العقد حتى نهاية الموسم الحالي، وبتوقيع سعيد الكأس يكون قد عاد لبيته من جديد بعد تجربة ناجحة قضاها مع نادي الوصل لمدة موسم ونصف الموسم.
وقضى سعيد الكاس (33 سنة) فترة امتدت 10 مواسم متتالية في صفوف نادي الشارقة منذ انتقاله من فريق دبا الحصن في موسم 1998 - 1999.
ظهر سعيد الكأس وبرز في الدرجة الثانية مع فريق دبا الحصن وهو ما أثار اهتمام العديد من أندية الدرجة الأولى به للاستفادة من موهبته التهديفية، فكان الانتقال إلى صفوف فريق الشارقة ليكتب مع ناديه الجديد تاريخاً جديداً وتعرف قدماه طريق المنتخب الوطني ويصبح أهم هدافي الشارقة في السنوات الأخيرة، وكان لقدومه إلى صفوف الشارقة قصة غير سعيدة للغاية لفريقه ولسعيد نفسه، ففي موسمه الأول هبط فريق الشارقة للدرجة الثانية ولكن لموسم واحد فقط يعود بعدها الشارقة إلى مصاف الدرجة الأولى ويواصل سعيد الكاس إحراز الأهداف وإسعاد الجماهير الشرقاوية التي أحبته بصدق وإخلاص، وقد وصل عدد أهدافه في الدوري إلى 74 هدفاً مع فريق الشارقة قبل انتقاله إلى الوصل. من جانبه، أعرب عبد الله إبراهيم مدير الفريق عن سعادته بعودة سعيد الكأس مرة ثانية لصفوف الفريق الشرقاوي، وقال في تصريح للموقع الرسمي لنادي الشارقة،: إن وجود سعيد الكأس يعتبر إضافة كبيرة نظراً لما يتمتع به من مهارة وخبرة وأخلاق عالية إضافة إلى حب الجماهير واللاعبين لهذا النجم الخلوق. وأشار إلى أن فريق الشارقة يحتاج إلى أكثر من لاعب في كل مركز، وعلى هذا المبدأ كان التعاقد مع الكأس لتدعيم هجوم الفريق دون التقليل من قيمة اللاعبين مارسلينهو ومحمد سرور، وسيكون الكأس عوناً كبيراً للفريق كونه أحد القناصين الموهوبين داخل منطقة الجزاء. وقال: إدارة الشارقة تسعى بكل قوة لتدعيم صفوف الفريق بالمزيد من اللاعبين المميزين خلال الفترة المقبلة، منهم الأجنبي الرابع لاستكمال كافة العناصر التي يحتاجها الجهاز الفني حتى نصل إلى دكة احتياط قوية تساعد على استكمال الموسم بشكل جيد.
وأوضح أن الإدارة تسعى لإقامة ثلاث مباريات ودية أخرى للفريق قبل انطلاق مسابقة كأس الرابطة للوقوف على مستوى كافة عناصر الفريق، وقال إننا نبحث عن فرق قوية سواء محلية أو عربية موجودة بالدولة وسنعلن عن المباريات الودية المقبلة من خلال الموقع الرسمي بمجرد تأكيد المواعيد.
وطالب عبد الله إبراهيم جماهير الشارقة بعدم الاستعجال على الفريق كونه في مرحلة تحضير وتجهيز وماتزال هناك بعض العناصر لم تتأقلم أو تتجانس وتحتاج لوقت حتى تصل للمستوى المطلوب، وأشار إلى أن العناصر الموجودة بالفريق الآن فيها الخير والبركة ويتميزون بالإخلاص والجدية والتعاون التام مع الجهاز الفني والإدارة، وطالب الجماهير بضرورة الوقوف خلف الفريق ودعم اللاعبين معنوياً قبل انطلاق الموسم الجديد.