الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
ارتفاع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة 0,2% خلال الشهر الماضي
ارتفاع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة 0,2% خلال الشهر الماضي
14 أغسطس 2013 21:04
واشنطن، نيويورك (د ب أ، رويترز) - أعلنت وزارة التجارة الأميركية ارتفاع مبيعات التجزئة خلال يوليو الماضي وذلك للشهر الرابع على التوالي وهو ما يشير إلى زيادة الإنفاق الاستهلاكي مع تحسن سوق العمل الأميركية. وأشارت الوزارة إلى زيادة مبيعات التجزئة الأميركية خلال الشهر الماضي بنسبة 0,2% بعد زيادتها بنسبة 0,6% خلال يونيو الماضي وهو ما يزيد عن التقديرات السابقة لذلك الشهر. وشجعت بيانات تجارة التجزئة التي تمثل جزءا من الناتج المحلي الإجمالي للاقتصاد الأميركي المحللين على تحسين توقعاتهم بشأن نمو الاقتصاد خلال العام الحالي. وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء الاقتصادية أن تحسن سوق العمل وزيادة ثروات الأسر الأميركية مع ارتفاع قيمة المنازل وأسعار الأسهم عززت الثقة في الاقتصاد مما أدى إلى زيادة المبيعات في شركات مثل مايكل كورس هولدنجز. وسيساعد نمو الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل حوالي 70% من الاقتصاد الأميركي في التخفيف من التأثيرات السلبية للتقشف الحكومي على نمو الاقتصاد. وارتفع مؤشر لإنفاق المستهلكين في الولايات المتحدة في يوليو بأسرع وتيرة له خلال سبعة أشهر في دلالة على تسارع النمو الاقتصادي في البلاد، وقالت وزارة التجارة الأميركية أول أمس إن مبيعات التجزئة باستئناء السيارات والبنزين ومواد البناء زادت 0,5% الشهر الماضي. وتعد تلك القراءة عنصرا أساسيا في قياس الوزارة لإنفاق المستهلكين وهو أكبر محرك للاقتصاد حيث يشكل نحو 70% من الناتج القومي. والزيادة في يوليو هي الأكبر من نوعها منذ ديسمبر. وتراجع عجز الميزانية الأميركية خلال الأشهر العشرة الأولى من العام المالي الحالي حتى 31 يوليو الماضي بنسبة 38% رغم ارتفاع العجز الشهر الماضي مقارنة بتوقعات المحللين. حيث بلغ العجز الشهر الماضي 97,6 مليار دولار مقابل عجز قدره 69,9 مليار دولار خلال الشهر نفسه من العام الماضي. إلى ذلك، ارتفعت الأسهم الأميركية أول أمس بعد بيانات اقتصادية قوية من بينها أرقام مبيعات التجزئة وتصريحات من مسؤول كبير في الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بينما رفعت أسهم أبل مؤشر ناسداك. وأغلق مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأميركية الكبرى مرتفعا 31,33 نقطة أو 0,20% عند 15451,1 نقطة وفقا لبيانات غير نهائية. وارتفع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 الأوسع نطاقا 4,70 نقطة أو 0,28% إلى 1694,17 نقطة. وصعد مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا 14,49 نقطة أو 0,39% إلى 3684,44 نقطة. وارتفع سهم أبل إلى أعلى مستوياته منذ أواخر يناير بعد أن كشف المستثمر الملياردير كارل ايكان عن مركز دائن في السهم. من ناحية أخرى، أظهرت بيانات من معهد البترول الأميركي أول أمس أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة انخفضت الأسبوع الماضي في حين زادت مخزونات البنزين والمشتقات الوسيطة. وقال المعهد ان مخزونات الخام تراجعت بمقدار 999 ألف برميل على مدى الأسبوع لتصل إلى 365,296 مليون برميل في حين كانت توقعات المحللين تشير الي هبوط قدره 1,5 مليون برميل. وزادت مخزونات البنزين 1,7 مليون برميل بينما كانت توقعات المحللين في مسح أجرته رويترز تشير إلى انخفاض قدره 800 ألف برميل. وسجلت مخزونات المشتقات الوسيطة التي تشمل الديزل وزيت التدفئة زيادة بلغت 1,1 مليون برميل متجاوزة التوقعات التي كانت تشير إلى ارتفاع قدره 800 ألف برميل. وأظهرت بيانات المعهد أيضا أن واردات الولايات المتحدة من النفط الخام زادت الأسبوع الماضي بمقدار 103 آلاف برميل لتصل إلى 8,1 مليون برميل يوميا.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©