صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

انتهاء هجوم داعش على مركز استخبارات في كابول

انتهى الهجوم الذي شنه تنظيم داعش الإرهابي، اليوم الاثنين، على مركز لجهاز الاستخبارات الأفغاني في العاصمة كابول بمقتل المهاجمين الاثنين، كما أعلن الناطق باسم الشرطة الأفغانية بصير مجاهد.
وقال الناطق "أصيب عنصران من الشرطة فقط" في الهجوم الذي استمر أربع ساعات ونصف الساعة.
وشن مسلحون، صباح اليوم الاثنين، هجوما على مركز للتدريب العسكري تابع للاستخبارات الأفغانية في غرب كابول، كما ذكرت أجهزة الأمن الأفغانية، في اعتداء تبناه تنظيم داعش المتشدد.
وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الأفغانية نجيب دانيش في وقت سابق اليوم "حوالى الساعة العاشرة (05,45 ت غ) هاجمت مجموعة من المسلحين مبنى لمركز تدريب تابع لإدارة الأمن الوطني (الاستخبارات) في كابول".
وأشار مساعده نصرت رحيم إلى "إطلاق نار من أسلحة خفيفة" يسمع في الحي القريب من جامعة كابول.
وتبنى تنظيم داعش المتطرف الهجوم.
وأكد ناويد الطالب الذي كان متوجها إلى المدرسة أن الهجوم كان مباغتا. وقال "سمعت أصوات مضادات دروع وأسلحة نارية ووصلت الشرطة إلى المكان بسرعة كبيرة وأغلقت الشوارع". وأضاف "لا أحد يستطيع العودة إلى بيته".
وتحدث شهود على "تويتر" عن دوي "انفجار تلاه إطلاق نار"، السيناريو التقليدي للهجمات المعقدة التي يشنها المتمردون على أهدافهم إذ إن الانفجار الأول يهدف إلى فتح الطريق أمام المجموعات المسلحة.