الاتحاد

الرياضي

"أبوظبي للإعلام" تتحفز لـ "آسيا 2019" بتغطية استثنائية

علي بن تميم

علي بن تميم

أبوظبي (الاتحاد)

اتخذت «أبوظبي للإعلام» كافة الاستعدادات اللازمة لمواكبة استضافة بطولة «كأس آسيا 2019»، التي تنطلق من العاصمة أبوظبي، بتغطية شاملة لمباريات البطولة وتفاصيلها، عبر جميع منصاتها المرئية والمسموعة والمطبوعة والرقمية.
وخصصت «أبوظبي للإعلام» على مستوى شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي، وشبكة أبوظبي الإذاعية، عشرة برامج متنوعة بين الإخبارية والتحليلية والحوارية التي تركز على تفاصيل المنافسات والفعاليات الرياضية المصاحبة، مع مراعاة توفير أعلى معايير البث الفني والتقني، بما ينسجم مع تطلعات المشاهدين، وتلبية مختلف اهتماماتهم، فضلاً عن الحضور القوي لمنصاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومنصة «محتوى» الرقمية.
وراعت «أبوظبي للإعلام» عبر منصاتها الإعلامية ضرورة التنوع بين البرامج التي تركز على متابعة نتائج وأخبار المنافسات، واستعراض آراء النقاد والخبراء الرياضيين، وغيرها من البرامج التي ترصد نبض الشارع الرياضي، ونقل تفاصيل المباريات لحظة بلحظة.
وتأتي هذه الاستعدادات في وقت عمدت خلاله «أبوظبي للإعلام» إلى إطلاق حملة دعم شاملة لمنتخبنا في مشواره الكروي ضمن منافسات البطولة عبر الوسم #أنا إماراتي_إماراتي_أنا، الذي يسعى إلى تعزيز الحضور الجماهيري وتشجيع فريق الدولة في البطولة.
وأكد سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام «أبوظبي للإعلام»، أن الشركة تولي أهمية خاصة لهذا الحدث العالمي، لما يستقطبه من أبطال وفرق عالمية توافدوا إلى الدولة، للفوز بواحد من أهم ألقاب رياضة كرة القدم على مستوى القارات.
وقال د. علي بن تميم: حدث بهذا الحجم يضعنا أمام التزام مهني، يوجب علينا تقديم أقصى درجات الدعم بمحتوى إعلامي متنوع، واستثنائي يلبي اهتمامات مختلف فئات الجمهور.
وأشار سعادته إلى أن تغطية فعاليات كأس آسيا 2019، تتطلب استعداداً خاصاً وعملاً احترافياً من الطراز الأول، للمضي قدماً في طريق النجاح والحفاظ على الثقة التي وضعها العالم في الدولة في المقام الأول، وهو ما يتوجب علينا أن نبرزه للعالم عبر منصاتنا الإعلامية الرائدة.

الحارثي: قنواتنا على مستوى الحدث عبر برامج نوعية متكاملة
أكد عبد الرحمن عوض الحارثي، المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون، أن شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي، وبخاصة قنوات أبوظبي الرياضية ومنذ تأسيسها، كانت رائدة في متابعة وتغطية أهم الفعاليات الرياضية حول العالم، ومواكبتها بكل احترافية وموضوعية وباستخدام أحدث تقنيات البث، مستفيدة بذلك من نهجها الاستراتيجي والمتمثل في تجديد البرامج والمحتوى. وتوقع الحارثي أن يكون كأس آسيا 2019 الأكثر تشويقاً وإثارة وقوة، من حيث المنافسة بين الفرق المشاركة، وهذا ما تطلب من قنوات أبوظبي الرياضية، أن تكون كعادتها على مستوى الحدث، وتوفر خيرة مراسليها ومعديها ومقدميها، لرفد الجمهور بباقة متميزة من البرامج الرياضية الاحترافية، التي ستتكامل فيما بينها لتشكل للمتابعين الرياضيين لقطة مميزة، وليتمكنوا من خلالها أن يعيشوا أجواء الحماس مع فرقهم ونجومهم المفضلين.

الكعبي: «الاتحاد» ترفع سقف التحدي بجودة التقارير وتوثيق التفاصيل
وصف حمد الكعبي، رئيس تحرير صحيفة «الاتحاد»، مستوى الاستعدادات التي اتخذتها دائرة النشر في أبوظبي للإعلام بالاستثنائية، حيث جرى تخصيص فريق محترف من الإعلاميين المتخصصين، بتغطية ومتابعة كل ما يتعلق بالمستديرة، وتوفير مرجع رياضي شامل عبر الملحق الرياضي الذي يقدم للقراء مادة متنوعة وشاملة توثق تفاصيل البطولة والمنافسات.
وأشار الكعبي إلى أن «الاتحاد الرياضي»، يما يتمتع به من مكانة مرموقة على مستوى الإعلام الرياضي في المنطقة، سيرفع سقف التحدي بجودة التقارير والتغطيات اليومية التي ستفرد لها مساحات واسعة على صدر الصحيفة، إلى جانب مواكبتها بتغطية رقمية عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي التي تحظى بحضور جماهيري، وأعداد كبيرة من المتابعين.

نجيب: رؤيتنا للبطولة القارية شمولية وتتخطى حدود الملعب
أكد محمد نجيب، رئيس قنوات أبوظبي الرياضية، أنه في ظل أهمية الحدث الذي تنظمه الدولة على أرضها، فإننا سنوفر للمشاهد معايشة يومية للحدث وللأجواء المحيطة به من كافة جوانبه، فرؤيتنا لكأس آسيا بكل ما تحمله من أهمية وقيمة رؤية شمولية تتخطى حدود الملعب إلى القضايا المعلقة التي تشكل حقيقة الكرة الآسيوية ومستقبلها.
وأضاف نجيب: راعينا في هذه التغطية التأسيس لمرحلة مهمة من تناول الأحداث الكبيرة التي تقام على أرض التسامح والمحبة، حيث سيجد المشاهد عبر برامج قنوات أبوظبي الرياضية العديد من الفقرات والتقارير والفواصل، لتقديم بطولة على أعلى مستوى من التنظيم والأداء والاستضافة، فكلنا معنيون بالمشاركة في صنع النجاح وهو ما نعمل عليه.
وأكد نجيب أن العمل على تغطية بطولة كأس آسيا بدأ قبل أسابيع، وهو ما تعودت عليه أبوظبي الرياضية من تخطيط دقيق كفريق واحد ورؤية واحدة، لنقدم للمشاهد الإماراتي والعربي ما يستحقه، مدركين قيمة أن يكون الحدث في الإمارات من تنظيم أيدي أبناء الإمارات.

الزعابي: «أبوظبي الإذاعية» خير سفير للمستمعين
قال عبدالله الزعابي، المدير التنفيذي لشبكة أبوظبي الإذاعية: الشبكة حرصت على توفير مجموعة متنوعة من البرامج التي تحقق للجمهور فرصة الاطلاع التام، على كل ما يتعلق بالبطولة وفعالياتها والأجواء المصاحبة لها.
وقال الزعابي: مهمتنا الأساسية تتمثل في تسليط الضوء على القدرات الفنية والاستراتيجية التي تتمتع بها الدولة من خلال استضافتها وتنظيمها مثل هذه الفعاليات الرياضية العالمية على أرض أبوظبي، وبقية إمارات الدولة، والإذاعات التابعة لأبوظبي للإعلام ستكون خير سفير للمستمعين في كل مكان على مستوى الدولة.

احتفالية خاصة لـ «ماجد»
يحتفي أبطال «مجلة ماجد» باستضافة الإمارات بطولة كأس آسيا، والتي تضمنت بوستراً مميزاً، بالتعاون مع ملحق الاتحاد الرياضي.
واستقبلت مجلة «ماجد» التابعة لأبوظبي للإعلام العام 2019، بعدد نوعي جديد يتضمن مجموعة من القصص والمعلومات والرسومات التفاعلية الجديدة والمتنوعة، والتي تسلط الضوء على الروح الرياضية والأخلاق التي يتوجب على المشجعين التحلي بها، وذلك بالتزامن مع استضافة الدولة «كأس آسيا 2019»، الذي يقام في شهر يناير.
وسلط «فطين» في عدد مجلة ماجد رقم 2080، الضوء على أخلاقيات التشجيع في الملعب والآليات التي يوفرها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، للحفاظ على سلامة المشجعين، فضلاً عن أهم المباريات العالمية التي يترقبها جمهور كرة القدم بشكل دوري، في حين تقدم «زكية الذكية» مجموعة من النصائح لمشاهدي المباريات في الملعب، وتشجعهم على الالتزام بقوانين الملعب.
وتضمن العدد الجديد من المجلة رسومات تفاعلية مستوحاة من كأس آسيا، بالإضافة إلى جدول أوقات المباريات والملاعب التي ستقام عليها، كما تشجع قصة «خطة اللعب» للكاتب حمدي هاشم حسانين، المستوحاة من أجواء البطولة، طلاب المدارس على العمل الجماعي خلال المباريات، بالإضافة إلى مجموعة مختارة من الحقائق عن كرة القدم، وتاريخها في صفحة 10 حقائق.

برامج تفاعلية وترفيهية
تواكب شبكة أبوظبي الإذاعية تغطية البطولة، بعدد من البرامج التفاعلية والترفيهية التي تضع المستمعين في قلب الحدث وتطلعهم على كل جديد.
وعلى أثير إذاعة «أبوظبي أف إم»، سيتم نقل مباراة المنتخب الوطني والحديث وقت المباراة عن الأجواء، وسير المباراة من خلال برنامج «استوديو آسيا، والذي يعده ويقدمه الإعلامي سيف الصيعري. كما تبث الإذاعة برنامج «هلا آسيا»، للحديث عن البطولة كاملة والنتائج بشكل يومي، وهو من إعداد وتقديم محمد بو تركي.
وسيتطرق برنامج «صبحكم الله بالخير» للصحف الصادرة في اليوم ذاته، وما ذكر فيه عن البطولة وبالأخص في صحيفة «الاتحاد».
وعبر أثير «إمارات إف إم» سيتطرق برنامج «أحلى مساء»، في فقرة يومية للحديث عن البطولة ونتائجها، إلى جانب برنامج «تيكي تاكا» الذي سيتم تخصيصه لبطولة كأس آسيا، وهو برنامج أسبوعي من الساعة 9:00 - 10:30 ليلاً، وهو من إعداد وتقديم الإعلامي سيف الصيعري وضيفه حسين المصعبي.
من جانب آخر، تخصص إذاعة «ستار إف إم» برنامج «سبورت أكشن»، للحديث عن البطولة، وبالأخص المشاركات العربية في بطولة كأس آسيا، وهو من إعداد وتقديم مهدي سليمان والضيف عصام زياد.

اقرأ أيضا

راموس يعادل رقم أسطورة الريال باكو خينتو