رشا طبيله (أبوظبي)

استقبلت فنادق أبوظبي خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري 4.1 مليون نزيل، مقارنة مع 3.9 مليون نزيل في الفترة نفسها من العام الماضي بنمو 4.4%، بحسب بيانات دائرة الثقافة والسياحة.
وأشارت البيانات إلى أن المنشآت الفندقية سجلت معدلات إشغال بنسبة 70% بنمو 0.5%، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، في وقت بلغ معدل إقامة النزيل 2.5 ليلة.
وبلغ إجمالي إيرادات الفنادق 4.1 مليار درهم، في وقت بلغ متوسط سعر الغرفة 326 درهماً بتراجع 5.8%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وبلغ عدد السياح المحليين من سكان الدولة في الفنادق في 10 أشهر 1.24 مليون نزيل، وفيما يتعلق بالأسواق الخارجية المصدرة للنزلاء لأبوظبي، سجلت الهند المرتبة الأولى بواقع 335.1 ألف نزيل بنمو 15.2%، مقارنة مع 290.9 ألف نزيل في نفس الفترة من العام الماضي، يليها السوق الصيني بواقع 333.6 ألف نزيل، مقارنة مع 301.4 ألف نزيل بنمو 10.7%، ثم السوق البريطاني بواقع 219.1 ألف نزيل، مقارنة مع 201.8 ألف نزيل بنمو 8.5%، يليه السوق الأميركي بواقع 158.8 ألف نزيل، مقارنة مع 128.6 ألف نزيل بنمو 23.5%، ويأتي بعده السوق الفلبيني بواقع 154.5 ألف نزيل، مقارنة مع 154.6 ألف نزيل، ثم السوق المصري بواقع 140.2 ألف نزيل. وفيما يتعلق بمدينة العين، استقبلت فنادقها في 10 أشهر 365.5 ألف نزيل بنمو 0.1%، وبلغ معدل الإشغال 58%، ووصل متوسط سعر الغرفة الفندقية إلى 279 درهماً، أما منطقة الظفرة، فاستقبلت 114.8 ألف نزيل، وسجلت إشغالاً بمعدل 43%، في حين بلغ متوسط سعر الغرفة 566 درهماً لليلة.
أما مدينة أبوظبي، فاستقبلت 3.6 مليون نزيل، وسجلت 72% في الإشغال، في وقت بلغ متوسط سعر الغرفة 323 درهماً.