الإثنين 16 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
أم منصور.. «خطّابة وعريس» في آن واحد
أم منصور.. «خطّابة وعريس» في آن واحد
14 أغسطس 2013 00:16

الشارقة (الاتحاد) - تمكنت أجهزة التحريات والمباحث الجنائية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة من القبض على المدعو (يوسف. م .ع) خليجي الجنسية، بتهمة النصب والاحتيال عن طريق “البلاك بيري” بعد ادعائه زوراً بأنه امرأه وتعمل كخطابة محترفة وتدير عملاً في هذا المجال على خلاف الحقيقة مغرراً بضحاياه بنشره إعلاناً يخاطب به الراغبات بالزواج من النساء عن إمكانية حصولهن على عريس لهن وبسرية تامة. وتعود تفاصيل الواقعة إلى ورود بلاغ لأجهزة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة من إحدى الضحايا تفيد من خلاله بأنها تعرضت للنصب والاحتيال من شخص مجهول بعد قيامها بإضافة امرأة تدعى “أم منصور” في قائمة “البلاك بيري” الخاص بها وتعمل كخطابة لمن يرغب بالزواج وفقاً للإعلان الذي تداوله مستخدمو “البلاك بيري”، إذ قامت المجني عليها بالتواصل معها راغبة في الزواج، الأمر الذي استغلته الخطابة المزيفة، كاشفة عن أنها قد حصلت لها على عريس وفق المواصفات التي تفضلها طالبة إياها بدفع مبلغ 500 درهم لإتمام الأمر. وأضافت التفاصيل، أن المجني عليها قامت بتحويل المبلغ ليتبين لها لاحقاً أنها وقعت ضحية عملية نصب واحتيال، وعلى ضوء البلاغ، تم تشكيل فريق أمني من أجهزة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة لكشف ملابسات الواقعة، وبعد البحث والتحري وجمع المعلومات تمكن الفريق المكلف من تحديد هوية الخطابة “أم منصور” التي تبين أنها رجل وليست امرأة، كما ورد بأقوال المجني عليها، وعليه تم اتخاذ التدابير القانونية اللازمة وتحديد مكان وجود المتهم والقبض عليه، وبمواجهته بالتهمة الموجه إليه اقر بها كاشفاً الطرق والحيل التي كان يستخدمها للإيقاع بضحاياه. وقال إنه كان يمارس دور الخطابة “أم منصور” ودور العريس المرتقب في آن واحد، إذ إنه يقوم بإضافة الضحايا في جهاز “البلاك بيري” الذي خصصه للعب دور الخطابة إلى أن يقوم بتسلم المبلغ المتفق بينهم ومن ثم يبدأ مرحلته الثانية كعريس مرتقب في عمليته المشبوهة لفترة وجيزة، ثم يتوارى عن الأنظار قاطعاً علاقته بالضحية الحالية للبحث عن ضحية أخرى للإيقاع بها. وبناء على اعترافاته تم توقيفه وإحالته إلى النيابة العامة في الشارقة. وحذر مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة أفراد المجتمع من الوقوع في براثن النصب والاحتيال التي يلجأ إليها ضعفاء النفوس من الأشخاص للكسب المادي السريع والغير مشروع، وأضاف أن ما يقوم به الجمهور من تصديق ما يتم نشره من خلال المواقع الإلكترونية للتواصل الاجتماعية من قبل ضعفاء النفوس للنصب على ضحاياهم بأسهل الطرق. وطالب الفتيات الراغبات بالزواج وأهاليهن إلى ضرورة التدبر والتنبه أمام هذا النوع من الإعلانات محذراً من الانقياد السهل وراء من يقدمن أنفسهن كخاطبات واللواتي يقدمن وعوداً من قبيل العثور على زوج مثالي ويتلاعبن بمشاعر المجني عليهن وأمالهن عبر هذا النوع من الوعود البراقة التي تدغدغ أحلامهن، في حين لا يعدو الأمر لكونه احتيالاً بقصد الاستيلاء على أموال الضحايا. وأكد أن الجهات الأمنية تقف بالمرصاد لمثل هذه الظواهر السلبية وضبط ممارسيها وتقديمهم للعدالة، راجياً من الجمهور بضرورة التعاون والإبلاغ عن مثل هذه المواقع من خلال الاتصال الآمن على الرقم المجاني لخدمة نجيد 800151 أو الاتصال الآمن على 999 أو عبر هاتف رقم 065632222.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©