الاتحاد

الإمارات

«ملتقى الموارد البشرية» يستعرض «تغيرات الوظائف والذكاء الاصطناعي»

 العور والفلاسي وعائشة السويدي وليلى السويدي وفكري خلال الملتقى (من المصدر)

العور والفلاسي وعائشة السويدي وليلى السويدي وفكري خلال الملتقى (من المصدر)

دبي(الاتحاد)

عقدت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، مؤخراً، بالتعاون مع دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، ملتقى نادي الموارد البشرية السادس لعام 2018، تحت عنوان «تطور الإنسان.. هل نعرف حقاً ما القادم»، وذلك بحضور الدكتور عبدالرحمن عبدالمنان العور مدير عام الهيئة، وعبدالله علي بن زايد الفلاسي مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، وأكثر من 200 منتسب لنادي الموارد البشرية.

وأوضح الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، أن عقد الملتقى في إمارة دبي؛ يأتي تنفيذاً لمبادرات الدورة الأولى من اجتماعات حكومة دولة الإمارات التي عقدت العام الماضي في أبوظبي.
من جانبه، أكد عبدالله علي بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أن الثورة الصناعية الرابعة توفر فرصاً كبيرة؛ وتحتاج لقدرات بشرية متميزة واختصاصات جديدة.
وسلط ضيف الملتقى حسين شيخ رئيس استراتيجية إدارة رأس المال البشري في أوراكل لشرق ووسط أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا الضوء على تساؤلات مهمة، حول مدى مواكبة إدارات الموارد البشرية للتغيرات التكنولوجية المتسارعة. وتطرق للحديث حول أحدث التقنيات التكنولوجية التي شكلت ثورة حقيقية في حياة البشر، وأثرت بشكل كبير على طبيعة هذه الحياة، ومنها: (تقنيات الذكاء الاصطناعي، والحوسبة السحابية، وإنترنت الأشياء، والبيانات الضخمة، وتقنية البلوك تشين، والطباعة ثلاثية الأبعاد، والروبوتات، والسيارات ذاتية القيادة).
وأكد أن حجم المساهمة المحتملة لتقنيات الذكاء الاصطناعي في الاقتصاد العالمي ستصل بحلول العام 2030 إلى ما يقرب من 15.7 تريليون دولار، كما أنها ستحقق بحلول نفس العام زيادة متوقعة في حجم الاقتصاد العالمي تصل إلى 13 تريليون دولار، مشيراً إلى أن الذكاء الاصطناعي سيؤثر على القوى العاملة في جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضا