الإثنين 23 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
أرباح «أو إم في» للطاقة تتراجع 20% خلال الربع الثاني
13 أغسطس 2013 22:20
قالت مجموعة النفط والغاز النمساوية “أو إم في” أمس إن أرباحها الصافية تراجعت بنسبة 20% ، لتصل إلى 226 مليون يورو (301 مليون دولار) خلال الربع الثاني، بعدما شطبت الشركة أصولها في خط نابوكو المزمع للغاز، والذي فشل في الفوز بأي عقد توريد كبير. وسجلت “أو إم في” نتائج مالية سلبية بقيمة 109 ملايين يورو في الفترة من أبريل إلى يونيو، ويرجع ذلك بالأساس إلى فشل المشروع. وقررت شركات الطاقة الدولية التي تقوم بإنتاج الغاز في أذربيجان في يونيو أنها لن تقوم بشحن إنتاجها من الغاز إلى أوروبا عبر مسار البلقان من تركيا إلى فيينا المزمع لخط نابوكو، لكن ستقوم بالشحن عبر خط الأنابيب العابر للبحر الأدرياتيكي الذي يمر عبر الأراضي اليونانية والإيطالية. ولدى شركات الطاقة التركية والبلغارية والرومانية والمجرية والفرنسية حصص في مشروع نابوكو. وألقت عملية الشطب بظلالها على النتائج المالية للشركة التي كانت ستكون إيجابية لولا ذلك. وأدى ارتفاع حجم المبيعات لدى محطات البنزين إلى دفع العائدات للارتفاع بنسبة 6% لتصل إلى 10,57 مليار يورو مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي. وتحسنت أرباح تشغيل المجموعة بنسبة 7% لتصل إلى 667 مليون يورو بعدما ارتفعت هوامش أرباح البنزين وتراجعت تكاليف تكرير النفط وبيع البنزين. وصعد سهم المجموعة بنسبة 1,2% في بورصة فيينا في التعاملات الصباحية. وانخفض إنتاج الشركة من النفط والغاز بنسبة 3% ليصل إلى 297 ألف برميل من النفط المكافئ يوميا، ويرجع ذلك إلى توقف الإنتاج لأسباب أمنية في ليبيا وبيع حصة في مشروع بحري في بحر الشمال.
المصدر: فيينا
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©