سان فرانسيسكو (د ب أ)

قررت شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، وقف استخدام رقم الهاتف الذي يدخله المستخدم، أثناء عملية تسجيل الحساب، كجزء من عملية تحقق من الهوية، في تحديد المستخدمين الذين يفترض أن المستخدم يعرفهم، وبالتالي تقترحهم فيسبوك عليه باعتبارهم أصدقاء مقترحين.
وأشار موقع «سي نت دوت كوم»، إلى تقارير إعلامية صدرت، في وقت سابق من العام الحالي، وأشارت إلى أن فيسبوك تستخدم بيانات عملية التحقق من الهوية، مثل أرقام الهواتف أو عناوين البريد الإلكتروني، في إرسال إعلانات موجهة إلى المستخدمين.
ومنذ يونيو الماضي، توقفت فيسبوك عن استخدام أرقام الهواتف في تحديد جمهور الإعلانات، والآن ستتوقف عن استخدام هذه المعلومة في اقتراح أصدقاء على المستخدم، في إطار التسوية التي توصلت إليها شبكة التواصل الاجتماعي مع هيئة الاتصالات الاتحادية، لحماية خصوصية المستخدمين، وهي التسوية التي كلفت الشبكة غرامة قياسية بلغت 5 مليارات دولار.
وقال متحدث باسم فيسبوك: «إنه بناء على آراء منظمات حماية الخصوصية وأمن البيانات، بدأت في تحديث خاصية التحقق من الهوية، حيث سيتم التوقف عن استخدام أرقام الهواتف التي يضعها المستخدمون لاقتراح أصدقاء عليهم».
وكانت شبكة فيسبوك، قد أعلنت مؤخراً فتح تحقيق في تقرير عن نشر بيانات أكثر من 267 مليون مستخدم.
وقالت الشبكة: «إنها تحقق في تقرير حول نشر معلومات على شبكة الإنترنت، تتعلق بأسماء وأرقام هواتف أكثر من 267 مليون شخص من مستخدميها».