الاتحاد

الاقتصادي

مزاد علني في المنطقة الحرة بأم القيوين


أم القيوين-'وام': افتتح الشيخ خالد بن راشد المعلا، رئيس الديوان الأميري بأم القيوين، رئيس سلطة ميناء احمد بن راشد والمنطقة الحرة بأم القيوين مساء أمس الأول أول مزاد علني بإمارة أم القيوين على جميع البضائع والمنتجات المتنوعة والتي تقيمه شركة الخليج للمزاد العلني والتجارة بأم القيوين في المنطقة الحرة·
وأكد الشيخ خالد بن راشد المعلا أهمية إقامة مثل هذه النشاطات الاقتصادية كإضافة جديدة للقطاع الاستثماري في المنطقة الحرة وفي إمارة أم القيوين· وأشار الشيخ خالد المعلا إلى التسهيلات التي تقدمها المنطقة الحرة بأم القيوين للمستثمرين منها مضيفا أن البضائع الواردة للمنطقة الحرة أو المصنعة فيها تعفى من الرسوم الجمركية ولا تستوفي عنها أي رسوم تصدير جمركية عند تصديرها كما يعفى الشركات والأفراد والعمال في المنطقة الحرة من كافة الضرائب·
ويسمح بتأسيس المصانع ومصانع التجميع والمشاريع الصناعية الأخرى وتعاطي أعمال الشحن والتأمين والتخزين وأي أعمال تجارية أو مالية أخرى في المنطقة الحرة ولا تخضع أموال أو نشاطات الأفراد أو الشركات طوال مدة عملها في المنطقة الحرة لأي إجراءات تأميمية أو مقيدة للملكية الخاصة· وأوضح الشيخ خالد بن راشد المعلا أن هناك تسهيلات بما يخص رسوم إيجارات الأراضي والرخص التجارية والصناعية بالمنطقة الحرة·
ومن جانبه ذكر فهد ماجد الراعي، مدير مبيعات الخليج للمزاد العلني والتجارة، أن قيمة البضائع والمنتجات المعروضة في المزاد حوالي 30 مليون درهم، وتشمل هذه البضائع السيارات وقطع غيار السيارات والمعدات الصناعية الثقيلة والأثاث والملابس والساعات وغيرها من المنتجات· وأشار إلى أن عدد الشركات المشاركة في المزاد والتي تعرض بضائعها ومنتجاتها 135 شركة ومؤسسة من داخل الدولة وخارجها وسيقام كل شهر مزاد على البضائع·
ووجه فهد الراعي الشكر للشيخ خالد بن راشد المعلا، رئيس الديوان الأميري، رئيس سلطة ميناء احمد بن راشد، والمنطقة الحرة على رعايته وافتتاحه للمزاد وعلى التسهيلات وتشجيعه لإقامة هذا المزاد، الذي يعد أول مزاد من نوعه في دولة الإمارات، وحضر حفل الافتتاح عدد من المسؤولين والمدعوين من رجال الأعمال·

اقرأ أيضا

حظر تداول السجائر بدون طوابع ضريبية اعتباراً من أول أغسطس