الاتحاد

ألوان

ترحيب كبير بعودة نجاة للغناء بعد غياب 15 عاماً

نجاة (من المصدر)

نجاة (من المصدر)

سعيد ياسين (القاهرة)

حققت أغنية المطربة الكبيرة نجاة الصغيرة «كل الكلام» التي طرحت في الثاني من يناير الجاري نسبة مشاهدة عالية على موقع المشاهدة الأشهر «يوتيوب»، حيث بلغت نسبة مشاهدتها في أول يومين نحو 250 ألف مشاهدة، وهي من كلمات الشاعر الراحل عبدالرحمن الأبنودي الذي كان آخر تعاون بينه وبين نجاة من خلال أغنية «عيون القلب»، ووضع ألحان الأغنية الجديدة الموسيقار السعودي طلال، ووزعها الموسيقار يحيى الموجي، ورؤية بصرية للمخرج هاني لاشين الذي صورها فيديو كليب، وطرحتها حصرياً شركة «مزيكا» على قناتها «مزيكا يوتيوب»، ويقول مطلعها: «كل الكلام قلناه، وادينا زي ما احنا، لو يوم جميل عشناه، كانت هانت جراحنا، حبيبي انت غاوي، دايماً تقول كلام، لو الكلام بيداوي، ليه حاسة بآلام؟.

القاهرة وباريس وأثينا

وكانت نجاة وافقت على العودة للغناء بعد غياب 15 عاماً بعد أن عرض عليها الموسيقار طلال الأغنية، وسافرت إلى اليونان وفرنسا منذ فترة، وقامت بتسجيلها بين القاهرة وباريس وأثينا، كما وافقت على عمل فيديو كليب لها شريطة عدم ظهورها فيه، وكلفت المخرج هاني لاشين بالبحث في أفلامها عن مقاطع مناسبة، ودمجها في سياق الأغنية، لإخراج فيديو كليب جديد يتماشى مع أجواء الأغنية الجديدة.

من ناحيته قال الموسيقار يحيى الموجي الذي وزع الأغنية إن اللحن الموسيقي كان لدى الموسيقار طلال منذ وقت، ورأى فيه صوت الفنانة نجاة، وقام بالاتصال بها وعرض عليها الأغنية، وعندما سمعتها وافقت عليها سريعاً لإعجابها بالأغنية ككل، وعلى الفور اتصلت به ليتولى مهمة التوزيع الموسيقي للأغنية، ثم قامت بالاتصال بالإعلامية نهال كمال زوجة الشاعر الراحل عبدالرحمن الأبنودي لتخبرها أنها سوف تغني الأغنية، وتريد إنهاء اجراءات التنازل وما يتعلق بها، وكشف عن أن نجاة كانت متخوفّة من خوض التجربة بعد فترة غياب كبيرة جداً، فطمأنها بأنها لم تكن غائبة من الأساس وأن صوتها في وجدان جمهورها ومحبيها ليل نهار، وشبه غنائها للأغنية بغناء موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب لأغنية «من غير ليه»، التي قدمها بعد فترة انقطاع طويلة عن طرح أعمال جديدة، وتوقع أن يشبه نجاح أغنية «كل الكلام» نجاح «من غير ليه».

وأعربت الإعلامية نهال كمال زوجة الراحل عبدالرحمن الأبنودي، عن سعادتها باختيار الفنانة نجاة، لكلمات «كل الكلام» للخال، كما سعدت أكثر بعودة نجاة للغناء بعد كل هذه السنوات، خاصة وأن الراحل الأبنودي كان من أشد المعجبين بصوتها.

إشادات مواقع التواصل

ورحب المئات على مواقع التواصل والمشاهدة، وفي مقدمتها «يوتيوب» بعودة نجاة إلى الغناء بعد غياب طويل، وكتب أحدهم: كنت أعتقد أن الطرب انتهى، ولن أسمع مرة أخرى أغاني طويلة وطربية لحناً وصوتاً وكلاماً، الى أن أحيت مطربة من جيل العمالقة وصاحبة صوت ملائكي، هي قيثارة الأغنية العربية نجاة الأمل بداخلنا مرة أخرى من خلال أغنيتها الجديدة، وكتب آخر: صوتك يا رائعة هو هو، لم يتغير صوت ملائكي كروان يغني، نحن أولاد هذا الجيل نشكرك أنك قمت بنا برحلة طربية رائعة وجميلة وتحفة فنية، نشكرك على أنك أطربت أذاننا وأرواحنا وطارت قلوبنا معك بصوتك وأدائك، كما نشكر طلال على لحنه الأسطوري، وكتب ثالث: كأنها كانت تغني بالأمس، وليس من أكثر من 15 عاماً، كم أنت رائعة يا رائحة الحبايب، العمر مضى وغبت طويلاً، لكن ما زال صوتك سلاسل ذهب، أشعرنا وكأننا نغسل حاسة السمع لدينا.. كما اعتبر رابع الأغنية بمثابة أحلى وأغلى هدية في العام الجديد، خصوصاً وأنها أعادت لأرواحنا الإحساس والرقي، وأن نجاة غنت الأغنية بإحساس مرهف وحنجرة ماسية وصوت مخملي، وأكدت أن اللحن الراقي والكلمات المليئة بالأحاسيس يمكن أن تغنى في كل وقت وفي أي زمان، وليتها ما ضيعت كل السنوات الماضية دون أن تمتعنا بأغنيات جديدة.

الشناوي: نجاة عادت لتهزم الزمن

قال الناقد الفني طارق الشناوي، إن نجاة عادت لتهزم الزمن بعد غياب 15 عاماً، وإن جمال ورونق صوتها لم يذهب كما ذهب عند البعض لاعتبارات مختلفة، وأشار إلى أن صوتها يحمل اشتياقاً للغناء منذ زمن بعيد، والجمل الموسيقية التي تحملها الأغنية قصيرة ومتناسبة مع صوتها بدرجة كبيرة. لكن الشناوي أبدى اعتراضه على تركيب الأغنية على كليب أغنية «ليلة من الليالي» من فيلم «ابنتي العزيزة» الذي شاركت نجاة بطولته أمام رشدي أباظة، وإخراج حلمي رفلة 1971، ورأى أن هذا نوعاً من الاستعجال يمكن أن يعرضها للنقد.

«كل الكلام» مفاجأة للجميع

الناقدة ماجدة موريس اعتبرت عودة نجاة بأغنية «كل الكلام» مفاجأة للجميع، وأنها عند سماعها للأغنية للمرة الأولى اعتقدت أنها مسجلة منذ فترة، ولم يفرج عنها بسبب مشاكل إنتاجية أو غيرها، ولكن بعد أن علمت أنه تم تسجيلها خلال عام رأت أن صوتها لم يتأثر بأي عوامل أخرى خلال 15 عاماً التي غابتها، مثلما يحدث مع غالبية الفنانين حين يتقدمون في العمر، حيث حافظت على جمال صوتها ورونقه ومكانته التي اعتدنا عليها.

 

اقرأ أيضا

ترامب يوقع أمراً تنفيذياً لدعم تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي