السبت 13 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

«الهلال» يغيث الأسر النازحة في الساحل الغربي

«الهلال» يغيث الأسر النازحة في الساحل الغربي
23 ديسمبر 2019 01:11

بسام عبدالسلام (عدن)

استفادت أكثر من 3170 أسرة نازحة وفقيرة في الساحل الغربي لليمن من المساعدات الإغاثية الطارئة التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على مدى الأسبوعين الماضيين، ضمن الجهود الإنسانية التي تقدمها الإمارات للتخفيف من الأزمة الإنسانية التي يعيشها اليمن جراء الحرب. وشملت المساعدات كافة الأسر النازحة من مناطق التماس إلى مديرية الخوخة ومنطقة «الحيمة» بمديرية التحيتا بمحافظة الحديدة.
كما شملت المساعدات الأسر العائدة من مناطق نزوحها إلى قراها في «وادي الجاح» بمديرية بيت الفقيه في المحافظة ذاتها، حيث سجلت المساعدات الإغاثية الموزعة، خلال النصف الأول من شهر ديسمبر الجاري، زيادة 30% عن الفترة ذاتها من الشهر الماضي.
وأشار مسؤولون إغاثيون في الساحل الغربي إلى أن الفرق الإغاثية التابعة لـ«الهلال الأحمر» الإماراتي حريصة على إيصال المساعدات الغذائية للأسر النازحة والفقيرة على امتداد الشريط الساحلي الغربي، وبالتعاون والتنسيق مع الشخصيات الاجتماعية في المناطق المستهدفة، فضلاً عما تقدمه ضمن برنامج المساعدات الطارئة لمواجهة الكوارث، وإغاثة المناطق المنكوبة جراء قصف ميليشيات الحوثي الإرهابية. وتجسد الزيادة في حجم المساعدات من شهر إلى آخر حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على استيعاب النازحين الجدد، والبحث المستمر عن الأسر المتضررة من الحرب والأسر الأشد فقراً على امتداد مديريات الساحل الغربي والسهل التهامي.
وعبر عدد من المستفيدين عن سعادتهم وشكرهم للإمارات، مؤكدين أن تدفق مساعداتها يخفف عن كاهلهم حجم المعاناة التي يعيشونها جراء الحرب المفروضة عليهم من قبل الميليشيات الحوثية.
وفي سياق متصل، تحقق العيادات المتنقلة التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي نجاحات متواصلة في تقديم الخدمات الصحية والعلاجية المجانية للمرضى والمحتاجين على امتداد القرى والمناطق المحررة في الساحل الغربي لليمن.
وتطوف ثلاث عيادات متنقلة بكامل طواقمها ومستلزماتها الطبية بشكل يومي القرى والتجمعات السكنية البعيدة عن المستشفيات والمراكز الصحية في مراكز المديريات الساحل الغربي، حيث يأتي تسيير تلك القوافل الطبية المتنقلة ضمن الاستجابة الإنسانية التي تبنتها دولة الإمارات لصالح إنعاش القطاع الصحي المتدهور وإيصال الخدمات الطبية للمناطق النائية والمحرومة.
وحققت العيادات المتنقلة التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي زيادة بنسبة 50% في عدد الحالات المرضية التي عالجتها في الساحل الغربي خلال النصف الأول من شهر ديسمبر الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من الشهر الماضي، وعالجت العيادات الصحية 1059 حالة متنوعة بين أمراض الحميات «الضنك والملاريا»، وأمراض الإسهالات المائية الحادة وأمراض الجهاز التنفسي.
وأشار أطباء مرافقون للعيادات المتنقلة إلى أن هناك خطة إغاثية طارئة تبنتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي منتصف الشهر الماضي لمكافحة الأوبئة التي عاودت بالانتشار مجدداً في مديريات الساحل الغربي، مشيرين إلى أن العيادات المتنقلة تقدم الخدمات المجانية لأهالي القرى والتجمعات السكانية على الشريط الساحلي من الخوخة جنوباً وصولاً إلى الدريهمي شمالاً، فضلاً عن تجمعات النازحين في منطقتي «العليلي والوعرة» بمديرية «الخوخة» ومنطقة «الحيمة» بمديرية «التحيتا» بمحافظة الحديدة.
وعبر عدد من المستفيدين عن سعادتهم وشكرهم للإمارات، مؤكدين أن وصول العيادات المتنقلة بشكل دوري إلى قراهم خفف عنهم أعباء الانتقال إلى المستشفيات في مراكز المديريات، سيما في ظل الظروف المعيشية الصعبة جراء الحرب المفروضة من قبل ميليشيات الحوثي.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©