صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

روبن لي.. سر ثروته في محرك بحث

مقر شركة «بايدو»  في الصين (أرشيفية)

مقر شركة «بايدو» في الصين (أرشيفية)

ترجمة: ريم البريكي

يرى روبن لي في الحياة تمحورها حول ايجاد الشخص لنفسه، ومعرفة تفردها، فهو من الأشخاص الذين جعلوا من حياتهم معنى مختلفا لحياة العديد من الناس، يصف لي نفسه بكونه رجل أعمال إنترنت صينيا ولد فى 17 نوفمبر 1968 فى يانغتشوان بالصين. وهو المؤسس المشارك لمحرك البحث الصيني الأكثر استخداما والأكثر شعبية في الصين «بايدو»، وقد قضى معظم طفولته في يانغتشيوان. كان والداه يعملان في مصنع كان الابن الوحيد للزوجين. تزوج من دونغمين ما، وللزوجين أربعة أطفال.
ويعد محرك البحث بايدو الصيني وهو أكبر محرك بحث صيني ومن أكبر المواقع على الإنترنت وهو المصنف رقم واحد في الصين والخامس عالمياً، ويحتوي على أكثر من 50 خدمة وقسما فرعيا.
وحصل لي على درجة البكالوريوس فى العلوم من جامعة بكين. وفي وقت لاحق التحق بالجامعة في بوفالو وحصل على درجة الماجستير في عام 1994، كانت لديه خطط لاستكمال دراسته الدكتورة إلا أنه فضل تأجيلها.
وبدأ لي حياته المهنية في عام1994 حين انضم إلى شركة «آي دي دي» لخدمات المعلومات، وهي فرع لشركة «داو جونز» في ولاية نيو جيرسي، وخلال فترة عمله هناك، ساهم في تطوير برنامج حاسوبي للطبعة الإلكترونية الخاصة بصحيفة «وول ستريت جورنال»، كما أسهم أيضاً في تطوير وتحسين الخوارزميات التي تستخدم في محركات البحث. بقي لي في شركة «آي دي دي» من الفترة ما بين مايو 1994 إلى يونيو1997.
في العام 1996 وخلال عمله في «آي دي دي»، طوّر روبن لي خوارزمية «Rankdex» لتصنيف صفحات محركات البحث، والتي منحت براءة اختراع في الولايات المتحدة، وفي وقت لاحق استخدم لي هذه التقنية في محرك «بايدو».
وعمل لي كمهندس في شركة «أنفوسيك» «Infoseek»، وهي شركة رائدة في تطوير محركات البحث، من يوليو 1997 حتى ديسمبر 1999.
في العام 2000 أسس مع صديقه طبيب الكيمياء الحيوية إريك شو «بايدو»، ومنذ العام،2004 يشغل لي منصب الرئيس التنفيذي للشركة التي أصبحت مدرجة في بورصة «ناسداك» في أغسطس من العام 2005، في أغسطس 2004 أصبح رئيس الشركة وبعد عام واحد، في عام 2005 قدم الشركة في ناسداك. في ساعات قليلة بعد تقديمه في بورصة ناسداك، ارتفع سعر سهم بايدو إلى 350%. وكان ارتفاعا حادا لافتا للنظر تراوح من 27- 122دولارا.
وبحلول عام 2010، أصبح بايدو محرك البحث الأول في الصين، وتضاعفت إيرادات روبن لي من خلال موقع البحث لتصل إلى نحو 80%في الصين وحدها، وفي عام 2007 وصل عدد العاملين في شركة روبن لي ما يقرب من 10.000 موظف، ولقد صنفت فوربس العالمية لي كواحد من أهم 50 شخصا في العالم، تبلغ قيمة ثروة لي الصافية بنحو 14.7 مليار دولار. وهو يعتبر أغنى رجل في الصين بحسب المجلة نفسها، والرجل يعتلي الرقم 119 في لائحة الرجال الأكثر ثراء في العالم.

مترجم عن موقع successstory