الجمعة 27 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
المعارضة التونسية تحسم اليوم قرار «حكومة الإنقاذ»
13 أغسطس 2013 00:28
تحسم جبهة الإنقاذ الوطني المعارضة في تونس اليوم الثلاثاء خلال اجتماع شعبي بساحة باردو قراراتها بشأن تشكيل حكومة إنقاذ لإدارة الفترة المتبقية من المرحلة الانتقالية، وقال مصدر في حركة “نداء تونس” أحد أطراف الجبهة “إن الأطراف السياسية للجبهة ستعلن إثر المسيرة المنتظرة لعيد المرأة مقترحها لتشكيل حكومة إنقاذ والشخصية المرشحة لقيادتها”. وكانت ترددت أسماء لقيادة هذه الحكومة بينها رئيسة منظمة “الأعراف” وداد بوشماري والمدير السابق للبنك المركزي مصطفى كمال النابلي، لكن أيا من المرشحين لم يؤكد ذلك. كما تم تداول أسماء وزير الدفاع المستقيل عبد الكريم الزبيدي وقائد أركان الجيوش الثلاثة المستقيل رشيد عمار. وجدد أعضاء الجبهة انتقاداتهم لحركة النهضة التي تقود الائتلاف الحاكم لجهة أن الحلول المقترحة حتى الآن لا ترتقي إلى خطورة المرحلة وتداعياتها منذ اغتيال النائب المعارض شكري بلعيد في فبراير الماضي، واغتيال النائب المعارض محمد البراهمي في 25 يوليو الماضي، حيث رفعت المعارضة مطالبها لتطالب بحل المجلس التأسيسي (البرلمان)، والحكومة المؤقتة وتشكيل حكومة إنقاذ وطني لإكمال المرحلة الانتقالية. وفي المقابل، دعت “النهضة” إلى التظاهر اليوم الثلاثاء بمناسبة يوم المرأة، في مبادرة تزاحم المعارضة تحت شعار “نساء تونس عماد الانتقال الديمقراطي والوحدة الوطنية” في شارع الحبيب بورقيبة وسط تونس ومهد ثورة يناير 2011. بينما اتهم “ائتلاف حرائر تونس” النسوي حركة النهضة بالسعي إلى ضرب مكتسبات النساء في تونس، ودعا إلى التظاهر الثلاثاء بمناسبة مرور 57 عاما على إصدار مجلة الأحوال الشخصية التي منحت المرأة التونسية حقوقا فريدة في العالم العربي. وقال نائب رئيس حركة النهضة عبد الحميد الجلاصي إن أي حلول يتم التوصل إليها ويمكن أن تعجل باتجاه إجراء انتخابات في أقرب وقت سيتم اعتمادها، لكنه لم يؤكد ما إذا كانت الحركة ستقبل بإقالة رئيس الحكومة علي لعريض وحل المجلس التأسيسي اللذين سبق أن اعتبرهما رئيس الحركة راشد الغنوشي خطا أحمر. وطالب نواب “النهضة” في المجلس التأسيسي، رئيس المجلس مصطفى بن جعفر باستئناف أشغال المجلس حالا، بعدما قرر تعليقها إلى أجل غير مسمى بسبب الأزمة السياسية. وقال صحبي عتيق رئيس الكتلة البرلمانية للحركة في بيان مشترك اصدره مع نواب عن 4 أحزاب صغيرة ممثلة في المجلس “ندعو رئيس المجلس الوطني التأسيسي إلى الرجوع في قراره الباطل لمخالفته لأحكام التنظيم المؤقت للسلط العمومية والتنظيم الداخلي للمجلس، واستئناف أشغال المجلس حالا”. وأضاف “ندعو الزملاء النواب إلى الحضور إلى المجلس صبيحة يوم غد الأربعاء”.
المصدر: تونس
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©