الأربعاء 29 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
نعيم الجنة
17 أكتوبر 2006 23:52
في ذكر غرفها وقصورها ومقاصيرها وروى الترمذي في جامعه من حديث عبدالرحمن بن إسحاق عن النعمان بن سعد، عن علي قال: قال رسول الله ''صلى الله عليه وسلم : ''إن في الجنة لغرفاً يرى ظهورها من بطونها، وبطونها من ظهورها، فقام أعرابي فقال: يا رسول الله لمن هي؟ قال: لمن طيب الكلام، وأطعم الطعام، وأدام الصيام، وصلى بالليل والناس نيام'' قال الترمذي: هذا حديث غريب، لا نعرفه إلا من حديث عبدالرحمن بن إسحاق· وقال الطبران: حدثنا عبدان بن أحمد، حدثنا هشام بن عمار، حدثنا الوليد بن مسلم، حدثنا معاوية بن سلام عن زيد بن سلام، قال: حدثني أبو معانق الأشعري، حدثني أبو مالك الأشعري أن رسول الله ''صلى الله عليه وسلم قال: ''إن في الجنة غرفاً يرى ظاهرها من باطنها وباطنها من ظاهرها، أعدها الله لمن أطعم الطعام، وأدام الصيام، وصلى بالليل والناس نيام''· وقال ابن وهب: حدثنا حيي عن عبدالرحمن، عن عبدالله بن عمرو، عن النبي ''صلى الله عليه وسلم قال: ''إن في الجنة غرفاً يرى ظاهرها من باطنها وباطنها من ظاهرها، قال أبو مالك الأشعري: لمن هي يا رسول الله؟ قال: لمن أطاب الكلام وأطعم الطعام، وبات قائماً والناس نيام''· قال محمد بن عبدالواحد، وهو عندي إسناد حسن، وذكر أبي مالك فيه يدل على صحته، لأن أبا مالك قد رواه وإسناده أيضاً حسن، وقد تقدم حديث أبي سعيد المتفق عن صحته: ''إن أهل الجنة ليتراءون أهل الغرف كما تراءون الكوكب الغابر في الأفق''· وفي الصحيحين من حديث أبو موسى الأشعري عن النبي '' قال: ''إن للمؤمن في الجنة لخيمة من لؤلؤة واحدة مجوفة طولها ستون ميلاً، فيها أهلون يطوف عليهم المؤمن فلا يرى بعضهم بعضاً'' وقد تقدم قوله '' في الحديث الصحيح: ''من بنى مسجداً بنى الله له بيتاً في الجنة'' وقوله في حديث أبي موسى: ''يقول عز وجل لمن حمد واسترجع عند موت ولده: ابنوا لعبدي بيتاً في الجنة وسموه بيت الحمد''· وفي الصحيحين من حديث عبدالله بن أبي أوفى وأبي هريرة وعائشة رضي الله عنهم ''أن جبريل قال للنبي صلى الله عليه وسلم'': هذه خديجة أقرئها السلام من ربها، وأمره أن يبشرها ببيت في الجنة، ومن قصب ولا صخب فيه ولا نصب'' والقصب ههنا: قصب اللؤلؤ المجوف· وقد روى ابن أبي الدنيا من حديث يزيد بن هارون، عن حماد بن سلمة، عن عكرمة عن أبي هريرة عن النبي ''صلى الله عليه وسلم قال: ''إن في الجنة لقصراً من لؤلؤ ليس فيه صدع ولا وهن، أعده الله عز وجل لخليله إبراهيم''· وفي الصحيحين من حديث حميد عن أنس أن النبي '' قال: ''أدخلت الجنة فإذا أنا بقصر من ذهب فقلت: لمن هذا القصر؟ قالوا: لشاب من قريش، فظننت أني أنا هو، فقلت: ومن هو؟ قالوا: لعمر بن الخطاب'' وهو فيهما من حديث جابر ولفظه: ''فأتيت على قصر مربع مشرف من ذهب'' وقد تقدم·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©