الاتحاد

الاقتصادي

مختبرات العالم تتسابق لتدمير عينات فيروس انفلونزا قاتل


عواصم- 'وكالات': سارعت مختبرات في مناطق مختلفة من العالم الى تدمير عينات من فيروس انفلونزا قضى على اربعة ملايين شخص في نهاية الخمسينات بعدما قامت شركة اميركية بتوزيعه عليها عن طريق الخطأ مما استدعى انذارا من منظمة الصحة العالمية· وقال مسؤولون اميركيون في مجال الصحة ان عينات من فيروس 'اتش2ان'2 أرسلت عن طريق الخطأ الى آلاف المختبرات في 18 دولة لكن السلطات قللت من خطر الاصابة بالفيروس مشددة على انه لم تسجل اي إصابة حتى الآن·
وأرسلت عينات من الفيروس الى بلجيكا وبرمودا والبرازيل وكندا وتشيلي وفرنسا والمانيا وهونغ كونغ واسرائيل وايطاليا واليابان ولبنان والمكسيك والسعودية وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايوان والولايات المتحدة، حسبما أوضحت منظمة الصحة العالمية لكن تسعين بالمئة من المختبرات التي أرسلت اليها العينات موجودة في اميركا الشمالية·
ورغم ان خطر الاصابة بالفيروس ضئيل جدا، امر المسؤولون المختبرات بتدمير العينات في أسرع وقت ممكن لتجنب حصول كارثة كبرى· وقالت ماريا تشينغ الناطقة باسم منظمة الصحة العالمية ومقرها جنيف 'هناك احتمال ضعيف جدا لكنه فعلي ان يؤدي ذلك الى وباء'، موضحة ان الكثير من الاشخاص عبر العالم سيكونون من دون أي مناعة في حال خرجت الفيروسات من المختبرات التي تخضغ لإجراءات سلامة صارمة جدا·
وقتل بين مليون وأربعة ملايين شخص في العالم خلال انتشار وباء الانفلونزا الآسيوية بين 1957-1958 قبل ان يختفي العام·1968 وحذرت منظمة الصحة من ان المولودين بعد العام 1968 لا يتمتعون بأي مناعة أو بمقاومة ضعيفة لهذا الفيروس الذي لا تشمله اللقاحات المتوافرة حاليا ضد الانفلونزا· وكانت هذه العينات موجودة ضمن مجموعة من الوسائل التي ترسل الى المختبرات لكي يتم تقييم قدرتها على كشف فيروسات الانفلونزا· وقد أعلنت المختبرات في كندا وهونغ كونغ وسنغافورة وكوريا الجنوبية انها دمرت العينات التي تلقتها وكذلك فعلت تايوان والبرازيل وتشيلي والمكسيك في حين أمرت اليابان تسعة مختبرات تلقت العينات بتدميرها· وأوضح مسؤول أميركي انه تم الطلب من المختبرات ان تبلغ السلطات انها قامت بتدمير العينات·
واعتبر الرئيس الاميركي جورج بوش ان تدمير هذه العينات يشكل 'أولوية مطلقة'، حسبما اوضح الناطق باسم البيت الابيض سكوت ماكليلان· وقالت السلطات الاميركية انه لم تسجل في الولايات المتحدة أي إصابة بالفيروس في حين أوضحت منظمة الصحة العالمية ان أي إصابة لم تسجل في صفوف العاملين في المختبرات التي أرسلت اليها العينات· وأوضح كبير خبراء فيروس الانفلونزا في المنظمة كلاوس ستور انه يتوقع ان تدمر كل العينات بحلول يوم الجمعة·
الى ذلك قال أطباء أمس إن إحدى ضحايا مرض أنفلونزا الطيور البالغ عددهم 41 في آخر موجة لتفشي المرض في فيتنام أثبتت التحاليل أنها مصابة بفيروس (إتش·آي·في) المسبب لمرض الايدز· وقال طبيب بقسم الامراض المعدية في المستشفى العام في قيانج نينه إن المرأة (22 عاما) من مدينة هالونج الساحلية أثبتت الاختبارات أنها مصابة بفيروس (إتش·آي·في) وفيروس (إتش·5إن1) في نفس الوقت في بداية شهر ابريل الجاري·
وأضاف الطبيب، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن هذه المريضة في 'حالة مستقرة لكنها مازالت تعاني من الضعف وتحتاج لامدادات أوكسجين إضافية للتنفس'· وتفشى مرض أنفلونزا الطيور للمرة الثانية في فيتنام في آخر عام 2004 ومنذ 30 ديسمبر من عام 2004 ثبت إصابة 41 شخصا بها توفي منهم 16 وفقا لاحصاءات وزارة الصحة· ولم تثبت الدراسات بعد أن فيروس أنفلونزا الطيور (اتش 5 إن 1) يتطور حتى ينتقل بالعدوى من إنسان لاخر· وكانت منظمة الصحة العالمية حذرت من أن استمرار تفشي الفيروس ربما يجعله يتحول إلى طور آخر يستطيع من خلاله الفيروس الانتقال بالعدوى من شخص إلى آخر· وحذرت المنظمة من أن ذلك سيعني وفاة ملايين البشر في أنحاء مختلفة من العالم·
و حذر مركز الاوبئة الاميركي من إثارة موجة من الرعب والفزع بعد إرسال أحد المعامل الاميركية عن طريق الخطأ عينات واحد من أخطر أنواع فيروس الانفلونزا لنحو 4000 معمل في 18 دولة في مختلف أنحاء العالم لاجراء تجارب عليها· وذكرت مديرة المركز جوليا جيربردنج في أتلانتا بولاية جورجيا أن خطر انتشار عدوى بين الافراد بهذا الفيروس الخطير ضئيلة للغاية· الفيروس الذي أرسل عن طريق الخطأ يحمل اسم (إتش 2 إن) وهو النوع الذي سبب الانفلونزا الآسيوية عام 1957 وأسفر عن مقتل 4 ملايين شخص·
وأشارت مديرة مركز الاوبئة أنه لم تسجل حتى الان أي حالة مشتبه باصابتها بالفيروس القاتل وطلبت من جميع المعامل التي تلقت عينات الاختبار التخلص منها بشكل كامل مع متابعة حالة موظفي هذه المعامل للتأكد من خلوهم من أي شواهد للمرض·
وفي برلين ذكرت سوزان جلاسماخر المتحدثة باسم مؤسسة روبرت كوخ للابحاث الطبية أن عينات الفيروس أرسلت في سبتمبر الماضي من أحد المعامل الاميركية عن طريق الخطأ إلى لمعامل مختلفة في أنحاء العالم لاجراء تجارب عليها·
وأضافت المتحدثة أن هذه العينات وصلت أيضا إلى معامل في ألمانيا بولايات راين لاند بفالس وبادن فوتمبرج وبافاريا وأنه تم التخلص تماما من هذه العينات التي تشبه الانفلونزا الاسيوية · وحذر كلاوس شتور رئيس برنامج الانفلونزا التابع لمنظمة الصحة العالمية في جنيف من إصابة مواليد ما بعد عام 1968 بالعدوى لانهم يفتقدون المناعة ضد الفيروس وأكد شتور عدم تسجيل أي إصابة بالفيروس حتى الان·

اقرأ أيضا

توقعات بسعـر 60 دولاراً لبرميل النفط في 2020