الاتحاد

الإمارات

حمدان بن زايد: الإمارات منصة للحوار والتعايش وزيارة البابا تتويج لمبادئ زايد

حمدان بن زايد

حمدان بن زايد

أبوظبي (الاتحاد)

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، أن زيارة قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، وفضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إلى الإمارات تتويج لمبادئ المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.
وأعرب سموه عن ترحيبه بالزيارة التي وصفها بأنها حدث استثنائي، يؤكد أن الدولة أضحت منصة للتعايش الحضاري والحوار للبشر كافة من مختلف الأعراق والجنسيات.
ودون سموه على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» قوله: «كل الترحيب بزيارة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، وفضيلة الإمام أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف».
وتابع: «الزيارة حدث استثنائي وتتويج لفكر ومبادئ الشيخ زايد، وتؤكد أن الإمارات أصبحت نموذجاً للتعايش الحضاري، ومنصة للحوار والتسامح، ووجهة مفضلة للبشر كافة من مختلف الأعراق والجنسيات».

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون الرئيس التونسي المنتخب