أبوظبي (الاتحاد) ذكر تقرير الاتحاد الدولي لكرة القدم، أن فريقي الجزيرة وباتشوكا يبحثان عن النهاية المثالية لمشاركتهما في كأس العالم، عندما يلتقيان اليوم على المركز الثالث، وقال: في البطولات الكبيرة، يعد النهوض من الهزيمة في أقرب وقت للتركيز بشكل كامل على الميدالية البرونزية من التحديات الرئيسة التي تواجهها الفرق الطموحة التي لا ترضى بأي شيء سوى الظفر باللقب، ومع ذلك، فإن باتشوكا والجزيرة لديهما الكثير من عوامل التحفيز في مباراة تحديد المركز الثالث، وبعد الخسارة في نصف النهائي، سينهي أحد الفريقين مشاركته في كأس العالم بذكرى رائعة، وإذا كان باتشوكا فشل في بلوغ منصة التتويج في أي من مشاركاته الأربع، يمني الجزيرة النفس بتحقيق نهاية سعيدة لبطولة لا تنسى على أرضه وأمام جماهيره. وأضاف: قدم الجزيرة أداءً ملحمياً يستحق كل الإشادة والتقدير في نصف النهائي أمام ريال مدريد، حيث كان «فخر أبوظبي» قاب قوسين أو أدنى من إسقاط بطل أوروبا، قبل أن ينتهي اللقاء بخسارة أصحاب الضيافة بنتيجة 2-1. فقد أكدت مجريات اللعب في العديد من مراحل المباراة فعالية الخطة التي اعتمدها هينك تين كات منذ بداية هذه البطولة، والمتمثلة في امتصاص ضغط المنافس، مثل الإسفنج الصناعي قبل الخروج في هجمات مضادة بسرعة خارقة، ومن المؤكد أن باتشوكا يدرك تماماً ما ينتظره أمام الفريق الجزراوي.