أبوظبي(الاتحاد)

تنطلق في العاصمة أبوظبي فعاليات النسخة التاسعة من معرض «سيال الشرق الأوسط» خلال الفترة من 10 إلى 12 ديسمبر المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك»، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، ويتوقع حضور ومشاركة أكثر من ألف شركة عارضة في قطاعات الأغذية والمشروبات والمعدات، وأجنحة وطنية لأكثر من 30 دولة، إضافة إلى استقطاب أكثر من 20 ألف زائر وخبير في مجال الأغذية من أكثر من 50 دولة حول العالم.
ويتضمن جدول أعمال لقاء الاستثمار الزراعي السنوي جلسات مكثفة تسلط الضوء على الفرص الاستثمارية المتاحة في الصناعات الغذائية والزراعية محلياً وإقليمياً ودولياً، وذلك بمشاركة خبراء بارزين من القطاعات المرتبطة بسلسلة الإمدادات الغذائية العالمية. ويتناول اللقاء عدداً من المواضيع من بينها الاستثمار في الحبوب والأعلاف واللحوم والزيوت النباتية والسكر ومنتجات الألبان والتكنولوجيا والمعدات الزراعية إضافة إلى مناقشة القضايا المتعلقة بالزراعة التعاقدية والأمن الغذائي في الوطن العربي.
وأعلنت الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، وهي مؤسسة مالية عربية مستقلة تهدف إلى تحقيق الأمن الغذائي في الوطن العربي، عن دعمها ومشاركتها في الدورة التاسعة من المعرض، بشراكة استراتيجية مع جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، كشريك استثماري زراعي حصري، حيث ستشارك الهيئة في المعرض إلى جانب 9 من شركاتها ومشاريعها.
وتنظم الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي في اليوم الثاني من «سيال الشرق الأوسط» لقاء الاستثمار الزراعي السنوي الذي يجمع أبرز الخبراء والمتخصصين في مجالات الصناعات الغذائية والاستثمار الزراعي من كافة أنحاء المنطقة، ويساهم في رأسمال الهيئة البالغة قيمته حوالي 1.1 مليار دولار أميركي 21 دولة عربية، كما تمتلك الهيئة خبرة واسعة تمتد على لأكثر من 40 عاما في مجال الاستثمار والتصنيع الزراعي وتقوم بمنح مستثمريها العديد من المزايا والامتيازات في كافة الدول الأعضاء، وتستثمر الهيئة في 44 شركة في الدول العربية ويرتكز نشاطها في الاستثمار الزراعي بشقيه النباتي والحيواني والأنشطة ذات الصلة.
وقال المهندس ثامر القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة لمعرض «سيال الشرق الأوسط» :«سيدعم لقاء الاستثمار الزراعي للهيئة العربية للاستثمار والإنماء الإنماء الزراعي جهود المعرض لاستقطاب المزيد من الاستثمارات إلى هذا القطاع الحيوي وتسليط الضوء على العديد من الفرص والتحديات الفريدة التي تواجه المستثمرين».