طالب وكيل أعمال اللاعب ماركوس راشفورد، ناديه مانشستر يونايتد برفع راتب المهاجم الشاب والاستعانة به أساسياً في تشكيلة الفريق بشكل معتاد، مهدداً بالانتقال إلى ريال مدريد الإسباني حال لم يتم تنفيذ مطالبه، وفقا لما ذكرته تقارير إنجليزية.

وأصبح راشفورد نجما بالفعل برغم صغر سنه (21 عاما) لكن مان يونايتد يعمل على تطوير اللاعب بحرص شديد ويسعى لتهيئته خطوة بخطوة، لكن صبر المهاجم الذي يلعب مع الفريق الأول منذ نحو ثلاث سنوات، بدأ ينفد.

وأشارت صحيفتا (ميرور) و(ذا صن) البريطانيتان إلى أن وكيل أعمال اللاعب هدد بانتقال المهاجم لريال مدريد حال لم يتغير وضعه قريباً.

وأضافت الصحيفتان أن راشفورد يرغب في البقاء بين صفوف "الشياطين الحمر" الذي أعطى له الكثير، لكنه يريد أيضا أن يصبح أساسياً، لا سيما بعد أن حذره مدرب منتخب إنجلترا، جاريث ساوثجيت، من أنه إذا لم يلعب أساسياً بشكل دوري مع فريقه فإنه قد يصبح خارج قائمة "الأسود الثلاثة".

وبحسب نفس المصدر، تعلم إدارة مانشستر يونايتد أن وكيل أعمال اللاعب تواصل مع الريال، لذلك يفكر النادي الإنجليزي في تجديد عقد مهاجمه الشاب الذي ينتهي بعد عام ونصف العام.

ويخطط مان يونايتد لرفع راتب راشفورد إلى 8.75 مليون يورو بالإضافة إلى متغيرات.

وسواء راشفورد أو النادي، كلاهما يرغب في بقاء اللاعب الذي يرهن استمراره مع الفريق بحصوله على مزيد من دقائق اللعب، لذلك أصبحت الكرة الآن في ملعب المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي يعجبه أداء المهاجم لكنه يستعين به كبديل برغم أنه يدافع دائما عن أنه واحد من أكثر اللاعبين الذين يحصلون على دقائق.