الاتحاد

عربي ودولي

كابول تكشف عن إحباط اعتداء كان يستهدف رامسفيلد


اسلام اباد - وكالات الأنباء: استمر إقفال القنصلية الأميركية في مدينة كراتشي جنوب باكستان أمس لليوم الثالث على التوالي، بعد تعرضها لما وصف بأنه 'تهديد يتمتع بمصداقية'، في وقت غادر وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد اسلام اباد، بعد محادثات مع الرئيس الباكستاني برويز مشرف تمحورت حول مكافحة الإرهاب، حيث أعطى ضمانات بأن الولايات المتحدة ستلبي حاجات باكستان الدفاعية المشروعة، وستعمل على زيادة المساعدات العسكرية·
وقال الجنرال مشرف من جانبه: إن بيع الولايات المتحدة طائرات اف-16 إلى بلاده سيشكل عاملا مهما للحفاظ على السلام، والأمن الاقليميين· فيما تعهد رامسفيلد بتعميق العلاقات الاستراتيجية، وأعرب عن تقديره لدور باكستان في إرساء السلام الاقليمي، وفي الحرب العالمية على الإرهاب·
وأشاد رامسفيلد بتعاون باكستان في الحرب على الإرهاب، والذي شهد اعتقال قوات الأمن للمئات من متشددي 'القاعدة 'وحلفائها·
إلى ذلك، كشفت الشرطة الافغانية أمس عن اعتقالها لعنصر من 'طالبان'، يشتبه بأنه كان يحاول الدخول الى كابول في شاحنة صغيرة محشوة بالمتفجرات، لتنفيذ اعتداء قبل وصول رامسفيلد الأربعاء الماضي· وقال قائد قوة الرد السريع الجنرال محبوب:' لقد اعتقلنا عند مدخل سوق ارغنداي رجلا كان ينقل الى كابول 13,9 كلج من المتفجرات في شاحنة صغيرة'· وأضاف: من المؤكد أن هذا الرجل كان يحاول تنفيذ اعتداء ارهابي بهذه المتفجرات·
وقد اعتقل الرجل قبل اربع ساعات من وصول رامسفيلد إلى كابول الذي حط صباحا في مطار قندهار، ووجهت الشرطة اصابع الاتهام الى 'اعداء السلام' وهي العبارة المستخدمة بانتظام للاشارة الى متطرفين مرتبطين بـ'طالبان' ورئيس الوزراء الافغاني السابق قلب الدين حكمتيار الذي تلاحقه واشنطن، لارتكابه أعمالا إرهابية·

اقرأ أيضا

لبنان: الاتفاق على إنجاز الموازنة دون أي ضريبة أو رسم جديد