أبوظبي (الاتحاد)

أعلن صندوق الوطن، توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، بهدف تعزيز التعاون والعمل معاً على الاستثمار في الكفاءات الوطنية وصقل مهاراتها، وتشجيع الابتكار لدى جيل الشباب، بما يتماشى مع رؤية القيادة الرشيدة، وتوجهات الحكومة ببناء اقتصاد قائم على المعرفة.
وتنص اتفاقية الشراكة على قيام شركة «أدنوك» بدعم صندوق الوطن في تنفيذ مبادراته الاستراتيجية الرامية إلى استكشاف الكفاءات الوطنية في إمارة أبوظبي، ومنطقة الظفرة عموماً، والمساهمة في برنامج «المبرمج الإماراتي» على وجه التحديد.
وبموجب اتفاقية الشراكة، سيتم توسيع المناطق التي يستهدفها برنامج «المبرمج الإماراتي» لتشمل منطقة الظفرة في أبوظبي، وذلك بما يسهم في تحقيق أهدافه الرامية لتمكين ما يقارب 500 طالب وطالبة في المدارس المجتمعية بمنطقة الظفرة من اكتساب مهارات التكنولوجيا والبرمجة وتطبيقاتها في شتى المجالات.
وقال معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة، الرئيس التنفيذي لمجموعة «أدنوك»: «تنفيذاً لتوجيهات القيادة بدعم جهود بناء وتطوير قدرات الشباب وتزويدهم بالخبرات التي تمكنهم من توظيف التكنولوجيا الحديثة واستثمارها بالشكل الأمثل في مختلف المجالات، يسرنا التعاون مع (صندوق الوطن) لدعم مبادرة (المبرمج الإماراتي)، وإتاحة المجال أمام المزيد من الطلبة لإتقان البرامج المتقدمة ولغات البرمجة المختلفة، حيث يتماشى هذا البرنامج مع استراتيجية أدنوك المتكاملة 2030 للنمو الذكي، وجهودها المجتمعية الهادفة إلى نشر المعرفة والتكنولوجيا، والاستثمار في التعليم والبحث، ودعم تطوير وصقل المواهب المحلية».
وأضاف معاليه: تتوافق هذه المبادرة المبتكرة مع استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، ضمن مئوية الإمارات 2071. وسيتم إطلاق مبادرة «المبرمج الإماراتي» في منطقة الظفرة في شهر نوفمبر 2018 بدعم من شركة أدنوك، وبالتعاون مع الشركاء الأكاديميين «وزارة التربية والتعليم»، «دائرة التعليم والمعرفة» ومؤسسة «أجيال لإدارة المواهب» التابعة لشركة «دارك ماتر» من خلال المدارس المجتمعية في مدينة زايد وليوا والمرفأ وغياثي والسلع.