الأربعاء 6 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
خطة لتطهير قيادات الداخلية العراقية
15 أكتوبر 2006 01:35
نيويورك ـ رويترز: كشف وزير الداخلية العراقي جواد البولاني عن خطة واسعة لتعديل الهرم القيادي للوزارة بغرض تطهيرها من النفوذ الطائفي الذي فرخ فيها ما أصبح يعرف بـ''فرق الموت''· ونقلت صحيفة ''نيويورك تايمز'' عن الوزير العراقي في مقابلة أمس الأول مع عدة صحف أميركية، أنه حصل على دعم رئيس الوزراء نور المالكي للقيام بكل التغييرات اللازمة بين كبار قادة الوزارة مضيفا: ''كل كبار موظفي وزارة الداخلية في دائرة التغيير'' دون أن يدلي بتفصيلات· ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين قريبين من الوزارة قولهم إن من بين القادة الذين قد يغيرهم البولاني عدنان الأسعدي نائب الوزير للشؤون الإدارية والذي يشتبه بدعمه الميليشيات الشيعية التي وصفها بأنها ''تهديد جديد للعملية السياسية العراقية'' وذكر بالتحديد اسم جيش المهدي الموالي لمقتدى الصدر· وفي غضون ذلك اغتال مسلحون صحفيا عراقيا يعمل لإذاعة ''صوت العراق'' فيما أباد مسلحون أسرة بكاملها تتألف من 10 أشخاص بينهم خمس نساء وثلاثة أطفال في مزرعة بالسيافيه جنوب العاصمة· وبلغت حصيلة ضحايا العنف منذ الليلة قبل البارحة 33 قتيلا وتم العثور على 48 جثة جديدة من ضحايا العنف الطائفي بينها 26 جثة لمزارعين كانوا اختطفوا في وقت سابق صباح أمس· واعتقلت قوات تابعة للجيش العراقي مساء أمس 20 ''إرهابيا'' من المشتبه بهم في منطقة سيطرة المطار الحميرة على طريق ناحية رشاد جنوبي كركوك واستولت على كمية من الاسلحة و3 سيارات تابعة للمسلحين وذلك خلال اشتباكات بين الجيش العراقي وجماعة مسلحة بعد انفجار عبوة ناسفة في دورية عسكرية أسفر عن مقتل جندي واحد وإصابة جنديين بجروح·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©