حسام عبدالنبي (دبي)

أخطر مصرف الإمارات المركزي البنوك وشركات التمويل بأنه بعد تاريخ 28 فبراير المقبل سيتم إيقاف خاصية سحب الأوراق النقدية من الصراف الآلي، وإيقاف معاملات الخصم المباشر ومعاملات بطاقات الائتمان (إيقاف مؤقت) حتى يتم تحديث بيانات بطاقة الهوية الخاصة بالعملاء المتخلفين عن تحديث ملفاتهم وتزويد بيانات هوية دولة الإمارات خلال المدة المحددة. وحث «المركزي» في تعميم صدر يوم الخميس الماضي، البنوك وشركات التمويل بالقيام بعدد من الإجراءات لتسهيل إكمال تحديث سجلات العملاء، وأولها حث العملاء بكافة الوسائل والطرق الممكنة، ومنها القيام بحملات إعلامية مناسبة، على ضرورة تحديث ملفاتهم وبيانات الهوية خلال المدة المتبقية إلى تاريخ 28 فبراير 2019، منبهاً إلى ضرورة أن تتضمن الحملات الإعلامية ذكر أن التخلف عن ذلك سيؤدي إلى عدم إمكانية استخدام بطاقات الصراف الآلي لسحب الأموال أو إجراء معاملات الخصم المباشر، وكذلك إيقاف معاملات بطاقات الائتمان بعد التاريخ المحدد.
وأكد «المركزي» أن الإيقاف (المؤقت) لبطاقات الصراف الآلي يجب أن لا يؤثر على إمكانية السحب النقدي من الحساب مباشرة لدى كاونتر فرع البنك، وكذلك لا يجوز تحميل العملاء أية رسوم أو خصومات أو التزامات أخرى نتيجة الإيقاف المؤقت لبطاقات الصراف الآلي أو بطاقات الائتمان.