الاتحاد

الاقتصادي

سوق أبوظبي تحافظ على اتجاه مؤشراتها وترتفع 1,18%

مستثمرون يتابعون شاشات التداول في سوق أبوظبي

مستثمرون يتابعون شاشات التداول في سوق أبوظبي

حافظت سوق أبوظبي للأوراق المالية على أدائها الإيجابي لتغلق في ختام تعاملاتها أمس على ارتفاع جديد بنسبة 1,18% عند المستوى 2555,54 نقطة، حيث اكتسب مؤشرها 29,87 نقطة رغم توجهات جني الأرباح التي برزت بعد نصف الساعة الأولى من الجلسة، والتي حالت دون تحقيق ارتفاعات أكبر·
ورغم مواصلة سيولة التداولات ضعفها بإجمالي تعاملات قيمتها 142,8 مليون درهم، إلا أن توجهات السوق باتت إيجابية بحسب ما ينظر إليه المراقبون في ظل ارتفاع وتيرة الشراء على الأسهم، في وضع أقرب إلى اعتباره على أنه ''تصحيح للأعلى'' أكثر من كونه تغييراً في مسار المؤشرات·
وأشار مراقبون إلى أن السوق تحتاج للمزيد من الوقت حتى تحقق نوعاً من الانتعاش في ظل الظروف السلبية المحيطة بها من ضعف في السيولة وتخوف من جانب المستثمرين تجاه اتخاذ قرارات بالشراء والاستثمار قبل ظهور نتائج الربع الرابع من العام 2008 ومعرفة مدى تأثر الشركات في الدولة بالأزمة المالية العالمية وانعكاساتها على أعمالها·
ودعمت توجهات السوق أسهم شركات العقار والبنوك، حيث ارتفعت أسهم صروح العقارية إلى سعر 3,76 درهم خلال الجلسة، وسهم الدار العقارية إلى سعر 4,55 درهم·
كما ارتفعت أسهم أبوظبي الوطني إلى سعر 10,50 دراهم، وسهم الاتحاد الوطني إلى سعر 2,61 درهم، وسهم طاقة إلى سعر 1,19 درهم·
وشهدت سوق أبوظبي تسجيل 7 أسهم الحد الأعلى خلال الجلسة بصدارة سهم شركة أبوظبي الوطنية للفنادق بتسجيله سعر 3,63 درهم، وتلاه سهم شركة أبوظبي لمواد البناء ''بلدكو'' عند سعر 2,89 درهم، وسهم ميثاق للتأمين التكافلي عند سعر 3,47 درهم، وتلاه سهم طيران أبوظبي عند سعر 1,68 درهم، وسهم مصرف أبوظبي الإسلامي بارتفاعه إلى سعر 3,14 درهم، وسهم الوثبة الوطنية للتأمين عند سعر 9,25 درهم، وسهم بنك الخليج الأول عند سعر 10,8 درهم·
في المقابل، شهدت السوق تسجيل خمسة أسهم الحد الأدنى خلال جلسة تداولاتها أمس كان أكثرها تراجعاً سهم بنك رأس الخيمة الوطني إلى سعر 5,85 درهم، وسهم شركة الاتحاد للتأمين عند سعر 4,17 درهم، وسهم دار التمويل عند سعر 5,53 درهم، وسهم بنك الشارقة عند سعر 1,97 درهم قبل عودته ليغلق على السعر المعدل فوق مستوى الدرهمين عند 2,02 درهم، وتلاه سهم مصرف الشارقة الإسلامي دون قيمته الإسمية عند 88 فلساً قبل عودته ليغلق عند سعر 93 فلساً·
وأنهت غالبية القطاعات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية تداولاتها على ارتفاع باستثناء ثلاثة قطاعات، كانت أكبر نسبة انخفاض بينها من نصيب قطاع الصحة حيث انخفض بنسبة 2,19% متراجعا إلى المستوى 1354 نقطة، وتلاه قطاع الاتصالات بنسبة انخفاض بلغت 0,94% بتراجعه إلى المستوى 1799 نقطة، وكان قطاع البناء أقلها انخفاضاً بفقدانه 23 نقطة بنسبة تراجع بلغت 0,53% مغلقاً عند المستوى 4476 نقطة·
في المقابل، تصدر قطاع الخدمات القطاعات المرتفعة بنسبة 5,12% مسجلاً المستوى 1298 نقطة، وتلاه قطاع العقار بنسبة ارتفاع بلغت 3,51% محققاً المستوى 570 نقطة، وتلاه قطاع البنوك بنسبة ارتفاع بلغت 2,5% إثر عودته إلى المستوى 3449 نقطة، وتلاه قطاع الطاقة بنسبة ارتفاع بلغت 1,2% صاعداً إلى المستوى 133 نقطة، وقطاع الاتصالات بنسبة ارتفاع بلغت 1,18% ليغلق عند المستوى 2555 نقطة، وتلاه قطاع التأمين بنسبة ارتفاع بلغت 0,45% مسجلاً المستوى 3513 نقطة، وقطاع الصناعة بنسبة ارتفاع بلغت 0,07% مغلقاً عند المستوى 2180 نقطة·

اقرأ أيضا

أسعار النفط تتراجع مع تنامي المخاوف بشأن الطلب العالمي