أبوظبي (وام) عقدت أمس الأول أعمال الدورة الثالثة للجنة المشتركة للتعاون بين دولة الإمارات وجمهورية طاجيكستان، وذلك بديوان عام وزارة الخارجية والتعاون الدولي بأبوظبي. ترأس الاجتماع محمد شرف مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الاقتصادية والتجارية، ومن الجانب الطاجيكستاني قهارزاده فيض الدين ستار رئيس لجنة الاستثمار وإدارة أملاك الدولة بمشاركة عدد من ممثلي الوزارات والدوائر وكبريات الشركات في كلا البلدين. ‎وفي مستهل الاجتماع أشاد الجانبان بعمق العلاقات الوطيدة التي تربط البلدين الصديقين وأكدا أهمية عقد مثل هذه اللقاءات لتطوير العلاقات الثنائية بينهما، لتفعيل واستمرارية عمل اللجنة المشتركة وتنفيذ توصياتها. ‎ونقل محمد شرف تحيات سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وتمنياته لهذا الاجتماع بالنجاح والوصول إلى النتائج العملية المعززة للعلاقات الثنائية التي تجمع الإمارات وطاجيكستان. وأشاد شرف بالعلاقات الثنائية والروابط التاريخية المشتركة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية طاجيكستان والتي تشكل أساسا صلبا يمكن الاستناد عليه لعقد الشراكات الفعالة وتعزيز قنوات التواصل والتنسيق الثنائي وفق أجندة واضحة تخدم مصالح البلدين. كما أشاد بنتائج الدورة الثانية للجنة المشتركة بين دولة الإمارات وجمهورية طاجيكستان، والتي انعقدت في طاجيكستان يومي 21 و22 أبريل 2016، وما تبعها من نتائج وجهود في مقدمتها البعثة الاقتصادية برئاسة معالي سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والصناعة إلى دوشانبيه يومي 19 و20 أكتوبر الماضي وانعقاد المشاورات السياسية بين البلدين في 20 مارس 2017 وعلى هامش اجتماعات اللجنة، عقد اجتماع بين صندوق أبوظبي للتنمية والجانب الطاجيكي رحب خلاله خليفة القبيسي، نائب مدير عام الصندوق بقاهر زاده فيض الدين ستار رئيس لجنة الاستثمار وإدارة أملاك الدولة في جمهورية طاجيكستان.