الاتحاد

الرئيسية

مسيرة في رأس الخيمة احتفالاً بعودة عارف الطنيجي

رأس الخيمة تحتفل بشفاء ابنها

رأس الخيمة تحتفل بشفاء ابنها

احتشد مئات من أبناء رأس الخيمة أمس الأول في ملعب نادي الرمس لاستقبال ابن مدينتهم الدبلوماسي عارف عبدالله الطنيجي الذي عولج في مستشفى زايد العسكري بأبوظبي بعد إصابته في هجوم انتحاري في العاصمة الأفغانية كابول الشهر الماضي· ووصل الطنيجي إلى بلدته في طائرة الهوليكوبتر نزلت وسط الملعب، وما أن خرج من الطائرة حتى التف حوله العشرات من أهله وأقاربه يتقدمهم الشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي· وارتفع دوي الألعاب النارية التي أطلقت ابتهاجا بعودة الطنيجي·
وشاركت مئات السيارات في مسيرة احتفالية انطلقت من النادي وطافت شوارع رأس الخيمة، قبل أن تتوقف أمام منزل أسرة الطنيجي الذي تحول إلى تجمع لأبناء منطقة الرمس ومناطق أخرى من الإمارة جاءوا لتهنئة من عاد بعد طول انتظار·
وحمل المشاركون في المسيرة التي شاركت فيها دوريات الشرطة أعلام الدولة وصورة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وعارف الطنيجي خلال زيارة سموه الدبلوماسي أثناء تلقيه العلاج في المستشفى·
وأمام منزل الأسرة، احتضن عارف والدته التي أجهشت في البكاء وسالت دموعها على خديها·
وداخل الخيمة التي أعدتها الأسرة أمام المنزل لاستقبال المهنئين وفد كبار السن ممن لم يشارك في المسيرة يباركون أسرة الطنيجي على سلامة وصول ابنهم·
وبدأ عارف في سرد اللحظات الصعبة في الفندق الذي شهد الانفجار لتستقر رصاصة غادرة في بطنه وشظية في كتفه·
وشكر الدبلوماسي الاهتمام الكبير الذي لقية من المسؤولين في الدولة والذين تابعوا حالته أولا بأول، وعلى رأسهم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومن سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية·
وأكد الطنيجي أنه مستعد للعودة مرة أخرى إلى كابول أو أي مكان آخر فى العالم· وقال ''لقد أعطانا الوطن كل شيء ويستحق منا أن نبذل في سبيله كل رخيص وغال·''
وأضاف: ''أعتبر إصابتي وساما على صدري·''
وكان الدبلوماسي الإماراتي عارف عبدالله الطنيجي السكرتير الثالث بسفارة دولة الإمارات في كابول قد تعرض لجروح أصيب بها في عملية انتحارية استهدفت فندقا بالعاصمة كابول في الرابع عشر من الشهر الماضي·
وخضع الطنيجي للعلاج لمدة شهر كامل من جروحه بسبب طلق ناري اخترق بطنه وشظية في منطقة الكتف، وذلك في مستشفى زايد العسكري في أبوظبي·

اقرأ أيضا

الشرطة الفرنسية تبحث عن مشتبه به في انفجار ليون