صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

إدراج أسهم «أدنوك للتوزيـع» في سوق أبوظبي للأوراق المالية

 الجابر يقرع جرس الإدراج بحضور المنصوري والمبارك والشامسي والراشدي والبلوشي وعدد من المسؤولين (تصوير وليد أبوحمزة)

الجابر يقرع جرس الإدراج بحضور المنصوري والمبارك والشامسي والراشدي والبلوشي وعدد من المسؤولين (تصوير وليد أبوحمزة)

حاتم فاروق (أبوظبي)

أدرجت شركة بترول أبوظبي الوطنية للتوزيع «أدنوك للتوزيع»، أسهمها في سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس، وذلك عقب مراسم قرع جرس التداول التي شهدها معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة الرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، وحمد عبدالله الشامسي، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية.

وحضر الحدث عدد من المديرين التنفيذيين من «مجموعة أدنوك» و«أدنوك للتوزيع» وسوق أبوظبي للأوراق المالية. ويتم تداول السهم حالياً تحت الرمز «ADNOCDIST».

وكانت أدنوك أعلنت رسمياً في 13 نوفمبر الماضي عن إطلاق الطرح العام الأولي لـ «أدنوك للتوزيع»، الشركة الرائدة في مجال توزيع وبيع الوقود في دولة الإمارات وأكبر مُشغّل لمتاجر البيع بالتجزئة بحسب عدد المتاجر على مستوى الدولة، وذلك تماشياً مع برنامج أدنوك لضمان الإدارة الاستباقية لمحفظة الأصول ورأس المال. ويُمثل نجاح هذا الإدراج شاهداً آخر على التقدم في النقلة النوعية التي تعمل أدنوك على تحقيقها لتنفيذ استراتيجيتها المتكاملة للنمو الذكي.

وقال معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر: «تماشياً مع رؤية القيادة، وضمن الجهود التي تبذلها أدنوك لتنفيذ استراتيجيتها المتكاملة للنمو الذكي والتي تهدف إلى تعزيز القيمة ورفع الكفاءة والارتقاء بالأداء وزيادة العائد الاقتصادي والمساهمة في دعم الاقتصاد الوطني، قمنا بتنفيذ عدد من المبادرات الجديدة للمرة الأولى في تاريخ المجموعة، ومنها طرح نسبة 10% من أسهم «أدنوك للتوزيع» للاكتتاب العام، حيث تسهم هذه الخطوة في تحسين إدارة محفظة الأصول ورأس المال وتوسيع نطاق الشراكات الحالية والمستقبلية في كل مجالات الأعمال. كما يُسهم هذا الطرح في تنويع قطاعات سوق أبوظبي للأوراق المالية، وكذلك دعم نمو وتطور أسواق المال في دولة الإمارات بشكل عام».

وأضاف: «إن الاستجابة الاستثنائية والإقبال الكبير الذي حققه هذا الطرح، سواء من قبل المؤسسات الاستثمارية العالمية أو المحلية أو المستثمرين الأفراد في دولة الإمارات، يعكس الاهتمام الكبير في برنامج أدنوك لتوسيع نطاق الشراكات الاستراتيجية. وبعد إتمام هذا الإدراج الناجح، فإننا مستمرون في العمل على تحقيق أهداف وخطط «أدنوك للتوزيع» للنمو والتطور بعيد المدى وتحقيق عوائد مستدامة لما فيه مصلحة كل من المساهمين الجدد ومجموعة أدنوك».

وكانت الشركة قامت بتسعير أسهم شركة «أدنوك للتوزيع» بـ 2.50 درهم للسهم الواحد في 8 ديسمبر الجاري، فيما بلغت القيمة السوقية للشركة نحو 31.3 مليار درهم وقت الإدراج، بينما بلغت التخصيصات النهائية للمؤسسات الاستثمارية نحو 90% (60% مؤسسات محلية و30% دولية)، كما بلغت للمستثمرين الأفراد وغيرهم من المستثمرين نحو 10%.

وساهم هذا الطرح في تحقيق عدد من الإنجازات غير المسبوقة بالنسبة لـ «أدنوك للتوزيع» ولمجموعة «أدنوك» وكذلك لسوق أبوظبي للأوراق المالية، حيث يعد أول طرح عام تشارك فيه مؤسسات استثمارية دولية في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وأول طرح عام أولي في السوق منذ عام 2011، وكذلك أكبر طرح في سوق أبوظبي خلال السنوات العشر الماضية، وأول طرح يعتمد آلية البناء السعري في سوق أبوظبي للأوراق المالية تماشياً مع أفضل الممارسات الدولية.

من جهته، رحب حمد عبدالله الشامسي، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية، بإدراج شركة «أدنوك للتوزيع»، منوهاً بأن الإدراج يؤكد التكامل المؤسسي بين الجهات الحكومية كركيزة أساسية للتخطيط المستقبلي لبناء الإنجازات، ويؤكد تضافر الجهود المشتركة ضمن نسق يواكب المستجدات ومسيرة التطور الاقتصادي التي تشهدها إمارة أبوظبي. موضحاً أن الإدراج سوف يساهم في توسيع قاعدة المستثمرين الأفراد خاصة وإشراكهم كمساهمين في الشركة، كما سيمكنهم من الاستفادة من عائد الاستثمار في أسهم هذه الشركة على المدى الطويل، هذا بالإضافة إلى جذب استثمارات أجنبية إضافية إلى أسواق المال الإماراتية.

وقال: «لقد شهد الاكتتاب على أسهم شركة أدنوك للتوزيع إقبالاً كبيراً من المستثمرين مما يعكس ثقتهم بجودة وتنوع الفرص الاستثمارية التي يوفرها السوق، وفي قدرته على تحقيق النمو المستدام. وقد تميزت عمليات الطرح الأولي بالفاعلية والشفافية التي تعكس المبادئ التي أُنشئ عليها سوق أبوظبي للأوراق المالية ويعمل وفقاً لها»، وشدد على أن انضمام شركة عملاقة بحجم أدنوك للتوزيع إلى قائمة الشركات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية يؤكد على حجم الثقة والقدرات التي يتمتع بها اقتصاد إمارة أبوظبي والسوق المالي على مختلف الصعد، سواء لناحية بنيته التحتية المتقدمة، والمصممة وفق أفضل المعايير العالمية لتداول الأوراق المالية والأسهم، أو لجهة بيئته التشريعية المتقدمة والتي تتميز بالعدالة في الإفصاح والشفافية».

وأصبحت «أدنوك للتوزيع» رابع أكبر شركة مُدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية استناداً إلى القيمة السوقية للشركة عند الإدراج، حيث باتت أول سهم لشركة تعمل في قطاع التجزئة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، الأمر الذي يُسهم في تنويع وتعزيز نمو القطاعات التي يشملها السوق ويتيح خيارات أوسع أمام المستثمرين.

يشار إلى أن نسبة تغطية المؤسسات المؤهلة للاكتتاب تجاوزت القيمة المستهدفة عدة مرات بسعر 2.50 درهم إماراتي للسهم الواحد، في حين بلغت تغطية المستثمرين الأفراد للاكتتاب 22 مرة على الشريحة المخصصة لهم في بداية الطرح. ولتلبية هذا الطلب الاستثنائي والإقبال الكبير على الاكتتاب، تمت مضاعفة النسبة المخصصة لشريحة الأفراد.

كما أحدث الطرح كذلك تحولاً نوعياً بالنسبة لسوق أبوظبي للأوراق المالية، حيث رفع الطلب بشكل لافت على استصدار «رقم المستثمر» من السوق، مما ساهم في تعزيز تطوره ونموه ومهّد الطريق لمزيد من الاهتمام والاستثمار في الإدراجات المستقبلية.

الراشدي: الشركة تعتزم التوسع في دبي والسعودية

أبوظبي (الاتحاد)

قال سعيد مبارك الراشدي الرئيس التنفيذي لشركة «أدنوك للتوزيع»، إن الشركة تعتزم الدخول إلى أسواق دبي والسعودية خلال العام المقبل، مؤكداً أن الشركة تعتزم إنشاء محطتين في دبي خلال عام 2018، و20 محطة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وبين الراشدي في تصريحات صحفية أمس، أن الشركة تعتزم إنشاء ثلاث محطات في السعودية في عام 2018، وزيادة عدد المحطات إلى 150 محطة خلال السنوات الخمس المقبلة، لافتاً إلى أن الشركة لديها خطة توسعية تهدف إلى التركيز على زيادة المبيعات، وزيادة هامش الربحية من قطاع الوقود تحديداً.

وأوضح الرئيس التنفيذي، أن الشركة ستركز على إعادة إحياء مبيعات متاجر أدنوك للتوزيع، موضحاً أن الشركة تعتزم إعادة النظر في تكاليف إنشاء المحطات.

البلوشي: «السوق» انتهى من رد أموال المكتتبين

أبوظبي (الاتحاد)

قال راشد البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية، إن نسب تخصيص الأسهم لشريحة الأفراد المكتتبين بلغت 9%من إجمالي الأسهم المطروحة للاكتتاب، مؤكداً أن سوق أبوظبي للأوراق المالية انتهى من إعادة الأموال إلى المستثمرين الأفراد المكتتبين بعد خصم قيمة الأسهم المخصصة. وأضاف أن المؤشرات النهائية لعملية الاكتتاب أظهرت أن الشركة جمعت من الطرح نحو 3.5 مليار درهم، أكثر من نصفها تمويل ذاتي، وليس من البنوك، فيما شاركت أكثر من 73 جنسية في عملية الاكتتاب التي ساهمت في دخول أكثر من 3000 مستثمر جديد إلى سوق أبوظبي للأوراق المالية، موضحاً أن إدراج «أدنوك للتوزيع» يعد أول طرح عام أولي في سوق أبوظبي للأوراق المالية يعتمد على آلية البناء السعري.

«العصر»: اكتتاب محوري محلياً وخليجياً

أبوظبي (الاتحاد)

قال ديفيش مامتاني، مدير المخاطر المالية رئيس قسم الاستثمارات والاستشارات في شركة العصر للوساطة المالية، «حققت عملية أكبر اكتتاب عام في دولة الإمارات منذ عقد من الزمن نجاحاً باهراً مثل ما كان متوقعاً وأفضل. وقد تم البدء في تداول سهم أدنوك عند 2.90 درهم مقابل سعر الاكتتاب البالغ 2.50. كان هذا افتتاحاً رائعاً للسهم».

وأضاف «يعد هذا الاكتتاب أمراً محورياً وهاماً للإمارات، ولا سيما دول مجلس التعاون الخليجي بشكل عام، حيث إنها أول محاولة لخصخصة قطاع الطاقة، كما أننا نتوقع أن نرى مجموعة مهمة من الاستثمارات الأجنبية في المستقبل، تعمل أدنوك ضمن مجموعة واسعة من الأعمال، بدءاً من التنقيب إلى التوزيع، والتي تلبي مصالح المستثمرين الواسعة».

%6 ارتفاعاً في أولى جلسات الإدراج

أبوظبي (الاتحاد)

تصدر سهم «أدنوك للتوزيع» قائمة الأسهم النشطة بالكمية والقيمة في تعاملات سوق أبوظبي للأوراق المالية في أولى جلسات التداول فور الإعلان عن بدء الإدراج وحتى نهاية جلسة أمس، وارتفع السهم بنسبة 6%.

قال محمد علي ياسين، العضو المنتدب في شركة أبوظبي الوطني للأوراق المالية، إن إدراج «أدنوك للتوزيع» في سوق أبوظبي يعزز من ثقة المستثمرين بالسوق، خصوصاً أنها من الكيانات الوطنية العملاقة التي تسجل أرباحاً بقيمة أصول متعاظمة، ما يعد منعطفاً جديداً بمسيرة السوق فيما يتعلق بخلق المزيد من الفرص الاستثمارية الجديدة.

وأضاف أن إدراج الشركة سيكون له تداعياته الإيجابية على قيم وكميات التداولات في سوق أبوظبي، خصوصاً للاستثمار طويل ومتوسط الأجل، مؤكداً أن مكرر ربحية السهم ستكون 14.8 مرة بنهاية العام المقبل عند تقييم الشركة بسعر 10 مليارات دولار.