صحيفة الاتحاد

الرياضي

الفيفا يقرر: الريال بـ «الأسود» والجزيرة بـ «الأبيض»

محمد حامد (أبوظبي)

تقرر في الاجتماع الفني الخاص بمباراة الجزيرة وريال مدريد، والذي عقدته لجنة «الفيفا» المنظمة للمونديال صباح أمس، أن يرتدي بطل أوروبا الزي الأسود، فيما يظهر الجزيرة بالزي الأصلي، وهو «الأبيض»، حيث تمنحه اللوائح هذا الحق لأنه صاحب الأرض.
أما طاقم التحكيم الذي يتولى إدارة المباراة، فسوف يرتدي الزي الأصفر، ويسمح «الفيفا» بوجود 12 لاعباً على مقاعد البدلاء لكل فريق، على أن يقوم 6 لاعبين فقط بعمليات الإحماء معاً، ولا يزيد العدد على ذلك في المرة الواحدة التي يقوم خلالها اللاعبون بعمليات التسخين والإحماء.
وفيما يتعلق ببعض الجوانب التنظيمية الأخرى للمباراة، تم الاتفاق على ألا يتجاوز ارتفاع عشب الملعب 23 مليمتراً، ويتم استخدام المياه لري العشب قبل 20 دقيقة من بداية المباراة، وكذلك بين شوطي المباراة، وفي حال فرض التعادل نفسه على المواجهة فسوف يتم اللجوء إلى شوطين إضافيين مدة كل منهما 15 دقيقة، على أن يتم اللجوء لركلات الترجيح من نقطة الجزاء إذا انتهت المباراة بشوطيها الأصليين والإضافيين بالتعادل.
أما عن استخدام تقنية الفيديو وتجاوز الكرة لخط المرمى فسوف يتم تفعليها، وكذلك سوف يسمح بإجراء 4 تبديلات لكل فريق، وعقب المباراة يتم اختيار لاعبين من الفريقين يتم اختيارهم عشوائياً لفحص المنشطات، عن طريق أخذ عينة من البول والدم.
وعلى الرغم من أن جميع القواعد السابقة يتم تطبيقها في مباريات مونديال الأندية منذ بداية البطولة، فإن الاهتمام بها إعلامياً وجماهيرياً ارتفعت وتيرته بصورة كبيرة، ترقباً للمواجهة المرتقبة بين الجزيرة وريال مدريد، خاصة أن النادي الملكي يخوض مباريات الليجا دون وجود تقنية الفيديو، حيث لا يتم تطبيقها في الدوري الإسباني، كما أن الريال بما يتمتع به من مكانة جماهيرية وإعلامية يجعل الملايين من عشاقه يترقبون الزي الذي سوف يظهر به، وفي المقابل كان هناك اهتمام كبير بقرار ظهور الجزيرة بالزي الأبيض وهو الزي الأصلي نفسه للريال، إلا أن اللوائح تتيح لأصحاب الأرض الاحتفاظ بزيهم الأصلي، على أن يستخدم الفريق المنافس الزي الاحتياطي.