الاتحاد

الرياضي

الجمهور الأسترالي يحتج على التشفير

المنتخب الأسترالي جاهز للدفاع عن لقبه (الاتحاد)

المنتخب الأسترالي جاهز للدفاع عن لقبه (الاتحاد)

مراد المصري (العين)

دخل المنتخب الأسترالي مرحلة التحضيرات الأخيرة قبل مواجهة الأردن غداً على استاد هزاع بن زايد في افتتاح مبارياته في كأس آسيا، حيث يواصل تدريباته بصورة يومية على استاد طحنون بن محمد، وذلك بصفوف مكتملة بعد التعديلات التي أجراها مؤخراً لاختيار 23 لاعباً لا يعانون الإصابات.
من ناحية أخرى، عبرت الجماهير الأسترالية عن سخطها واستيائها، من تشفير جميع منصات التواصل لمشاهدة مباريات منتخب بلادها في بطولة آسيا لكرة القدم، وذلك بعدما نالت الفرصة سابقاً لحضور المباريات مجاناً من خلال تطبيقات البث الإلكتروني وعدد من التطبيقات، فيما تقتصر هذه المرة على المشاهدة المدفوعة عبر شاشات التلفاز فقط.
واضطر الحساب الرسمي للمنتخب الأسترالي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لتوضيح الإجراءات المفروضة عليه من قبل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وعدم امتلاكه حقوق بث المباريات مجاناً عبر التطبيقات المخصصة سابقاً لذلك، نظراً لتقيده بلوائح الاتحاد الآسيوي، وذلك على عكس ما اعتاد عليه الجمهور في منافسات المونديال الماضي.
وغردت الجماهير الأسترالية، وعبرت عن استيائها البالغ، خصوصاً أن المنتخب يدافع عن اللقب هذا العام، وهو ما يعني عدم قدرة قطاع كبير من الجمهور مشاهدة المباريات الأهم للمنتخب هذا العام، فيما تساءل عدد كبير منهم حول خطة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لنشر اللعبة وتعزيز صورة منتخبات القارة حول العالم، في ضوء الإجراءات التي يقوم بها والتي تحد من القدرة على متابعة الحدث داخل القارة نفسها بالمقام الأول، وعلى المستوى الدولي.

اقرأ أيضا

غوارديولا المدرب المفضل لروبن المعتزل