الاتحاد

الإمارات

حامد بن زايد يؤكد أهمية العلاقات المميزة بين الإمارات والمؤسسات الطبية العربية والعالمية


عبد الحي محمد:
تحت رعاية سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس دائرة الاقتصاد والتخطيط رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للخدمات الصحية لإمارة أبو ظبي بدأت أمس في مركز رعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة في المفرق فعاليات مؤتمر واجتماعات الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي الفيزيائي التى تستمر إلى يوم السبت المقبل بمشاركة وفود من عشر دول عربية وهى الإمارات والمملكة العربية السعودية والجمهورية العربية السورية وجمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية الهاشمية ومملكة البحرين وسلطنة عمان ودولة فلسطين والجمهورية اللبنانية والجماهيرية العربية الليبية·
وأعرب سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان في كلمته في افتتاح المؤتمر التى ألقاها نيابة عن سموه سعادة أحمد سعيد الرميثي الوكيل المساعد لمستشفيات أبوظبي مدير دائرة الشؤون الصحية في الهيئة مدير مستشفى المفرق عن سعادته بضيوف الدولة أعضاء الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي والتأهيل مؤكدا سموه أن هذا المؤتمر الحافل ينعقد في أبوظبي عاصمة الدولة التى أرسى دعائمها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله وقال: لقد سرنا من بعده رحمه الله على دربه الحكيم بفضل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' وسدد خطاه ورعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة·
وذكر أن العلاج الطبيعي والفيزيائي حظي بالاهتمام البالغ لأولياء الأمر في وطننا المعطاء وليس أدل على ذلك من هذا الزخم المصاحب لهذه التظاهرة الرائعة المتمثلة في اجتماعات الإتحاد العربي تحت مظلة المؤتمر· وتمنى سمو الشيخ حامد للمؤتمر واجتماعات الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي الفيزيائي كل النجاح والتوفيق مؤكدا أننا سنضع ما يخرج به أعضاء المؤتمر من توصيات موضع الاعتبار والاهتمام والتقدير·
وألقى جورج البواري رئيس الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي الفيزيائي كلمة توجه فيها بالشكر الخاص إلى سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان على تكرمه برعاية مؤتمر واجتماعات الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي الفيزيائي مؤكدا أن هذا ليس بغريب على آل نهيان حفظهم الله جميعا الذين امتدت رعايتهم ومحبتهم لتشمل كل الوطن العربي،كما توجه بالشكر إلى الدكتور حمد العرمان رئيس لجنة التأهيل والعلاج الطبيعي في الهيئة العامة للخدمات الصحية لإمارة أبوظبي لجهوده وتفانيه لتأمين الاستضافة الكريمة ولتنظيم مؤتمر واجتماعات الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي الفيزيائي كما نوه إلى أعمال وجهود الدكتور حمد العرمان التى بدأ الإتحاد العربي للعلاج الطبيعي يتحسس فعاليتها منذ عام وقال: وإنني لمتيقن بأن الدكتور حمد العرمان كما هو أحد أركان العلاج الطبيعي في منطقة الخليج العربي سيكون كذلك على صعيد كل الوطن العربي وسيساهم مع كل الخيرين في نمو مهنة العلاج الطبيعي وفي ازدهار الإتحاد العربي بالتعاون مع كل الأطباء في الإمارات وكافة البلدان العربية الشقيقة·

اقرأ أيضا

سيف بن زايد يعتمد الاستراتيجية الوطنية للمكافآت السلوكية