أبوظبي (الاتحاد)

شهد معرض421، المركز الفني والإبداعي الحيوي في ميناء زايد، ليلة أول من أمس، حضوراً كثيفاً من الضيوف، الذين توافدوا لحضور افتتاح ثلاثة معارض جديدة، فجمعت هذه الفعالية المجتمع المحلي مع الفنانين الذين يقفون وراء هذه الأعمال في أمسية حافلة بالإبداع والثقافة.
يجمع معرض 100 /‏ 100 أفضل مائة ملصق عربي أفضل المشاركات في منافسة تقام كل عامين للاحتفاء بأعمال مصممي الجرافيك الموهوبين من المنطقة العربية، وتكافئ الأعمال الفائزة بفرصة فريدة للمشاركة في معرض متنقل يجوب بعض الدول العربية، وهذا العام وقع الخيار على مدينة أبوظبي لتكون المحطة الأولى، حيث سيتم عرض الملصقات المختارة في معرض 421 حتى 20 يناير 2019. وكانت المديرة الفنية رغدة معتز حاضرة للإجابة عن أسئلة الجمهور، وذلك برفقة كل من ريجينا راميلت، وفيليب بولسن، ريان فينسينت، ولي غريس، ويوخن براون والذين شاركوا جميعاً في تخطيط وتنظيم المسابقة.
كما شهدت الأمسية حضور الأستاذ في جامعة نيويورك أبوظبي البروفيسور طارق الغصين، والذي يستكشف معرضه «أوديسيوس» الفوارق بين تصوير المناظر الطبيعية والصور الشخصية وفن الأداء. ومن خلال هذا المعرض، يقوم الغصين بدراسة فنية شاملة للجزر الواقعة قبالة ساحل أبوظبي، وذلك بهدف توثيق البيئات الطبيعية لأحياء تلك المنطقة والبيئات المبنية والتفاعل معها. ويستمر معرض التصوير الإبداعي هذا حتى 30 نوفمبر.
كما استمتع محبو الأفلام القصيرة بمشاهدة فيلم «الغواص» للفنانة منيرة القديري، والتي كانت حاضرة في هذه الأمسية. وقد تم تكليف القديري بهذا العمل من قبل «فن أبوظبي» كجزء من برنامج «دروب الطوايا» في نسخته السادسة، والذي يقدم بالتعاون مع معرض421 وتريينال آسيا الباسيفيكية للفن المعاصر (أستراليا)، ويتناول الفيلم الروابط التي انقطعت بين القصص الواقعية والبُعد العاطفي لحرفة صيد اللؤلؤ في منطقة الخليج العربي. وسيستمر عرض فيلم «الغواص» يومياً في معرض421.
وبهذه المناسبة، قال فيصل الحسن، مدير معرض421: «يسرنا أن نزيح الستار عن هذه المعارض الثلاثة الجديدة، التي تبحث في مواضيع ثقافية مختلفة مما يقدم مجموعة متنوعة من المعرفة والخبرات للزوار، وأود أن أشكر كل من انضم إلينا لحضور حدث الافتتاح، والشكر موصول للفنانين المبدعين الذين جعلوا كل ذلك ممكناً، ومما لا شك فيه أن الإقبال الذي شهدناه هذا المساء من الزوار يعكس شعوراً حقيقياً بالشغف الذي يرتبط بالمشهد الفني المزدهر في الإمارات العربية المتحدة، ونحن نتطلع إلى تقديم المزيد من المعارض والفعاليات الفنية للمجتمع للتفاعل مع المحتوى الثقافي الغني الذي يسلط الضوء على الموضوعات المحلية والإقليمية».