الاتحاد

عربي ودولي

مقتل وإصابة 26 حوثياً في هجمات فاشلة في الحديدة

عشرات الحوثيين يلقون مصرعهم خلال هجمات فاشلة يشنونها في الساحل الغربي (أرشيفية)

عشرات الحوثيين يلقون مصرعهم خلال هجمات فاشلة يشنونها في الساحل الغربي (أرشيفية)

بسام عبدالسلام (عدن)

تكبدت ميليشيات الحوثي الانقلابية خسائر كبيرة عقب شن هجمات فاشلة باتجاه مناطق خاضعة لسيطرة القوات المشتركة المرابطة في مديرية الدريهمي جنوب محافظة الحديدة (غرب).
وتمكنت القوات المشتركة من صد ثلاث هجمات فاشلة نفذتها الميليشيات الحوثية باتجاه مناطق محررة في مديرية الدريهمي، وأسفرت المواجهات عن مقتل 9 من العناصر المسلحة الحوثية وإصابة آخرين.
وتزامنت الهجمات على الدريهمي مع قصف هستيري شنته الميليشيات على مواقع قوات اللواء 11 عمالقة المرابطة غرب مديرية حيس جنوب الحديدة دون أن تسفر تلك الهجمات عن أية خسائر في صفوف القوات المرابطة في تلك المواقع. كما جددت ميليشيات الحوثي قصفها واستهدافها لمواقع القوات المشتركة في منطقة الجاح التابعة لمديرية بيت الفقيه بالقذائف المدفعية والأسلحة المتوسطة.
وأكدت مصادر صحية في مدينة الحديدة أن مستشفيات المدينة استقبلت 17 جريحاً من ميليشيا الحوثي معظمهم في حالة الخطر، أصيبوا في أنحاء متفرقة من أجسادهم، أثناء محاولتهم التسلل إلى مواقع القوات المشتركة جنوب المدينة. وتسعى الميليشيات الحوثية لنسف الهدنة الأممية لوقف إطلاق النار، والقضاء على الجهود الأممية لإحلال السلام في الحديدة، في ظل صمت أممي مطبق حيال التصعيد الحوثي الخطير في مختلف مديريات ومناطق جنوب محافظة الحديدة.
وأشار المتحدث باسم القوات المشتركة في الساحل الغربي العقيد وضاح الدبيش إلى أن القوات المشتركة وثقت بتسجيلات مصورة خروقات ميليشيات الحوثي، ويتم تسليم تلك المقاطع إلى رئيس فريق الأمم المتحدة في الحديدة، الجنرال الهندي أباهيجيت جوها. وأوضح أن الحوثيين يصعدون من هجماتهم العسكرية واستهدافهم للمناطق المحررة ومواقع القوات المشتركة ونقاط الارتباط والمراقبة التي تم تشكيلها برعاية أممية. وأضاف أن التقارير والتسجيلات المرئية التي يتم توثيقها وتسليمها للبعثة الأممية في الحديدة دليل إضافي على حقيقة الميليشيات الحوثية ونواياها في الالتزام والتقيد بما تم الاتفاق عليه في محادثات السويد أو عبر اللجنة الأممية المتواجدة في الحديدة.
من جهة أخرى لقي قيادي حوثي بارز مصرعه وعدد من مرافقيه إثر غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي على مواقع الميليشيات في محافظة صعدة المعقل الرئيسي لميليشيات الحوثي. وبحسب مصادر عسكرية في صعدة فإن مقاتلات التحالف العربي شنت ثلاث غارات مركزة استهدفت مواقع وتجمعات الميليشيات في منطقة الازهور التابعة لمديرية رازح، موضحة أن تلك الغارات أسفرت عن مقتل عدد من القيادات الميدانية الحوثية وعدد من مرافقيها في صعدة.
وكشفت المصادر أن أحد القيادات الميدانية التي لقيت مصرعها مقرب من زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي، مشيرة إلى أن سيارات الإسعاف انطلقت إلى منطقة الازهور ولكنها لم تستطع الوصول إلى الموقع الذي قصفه الطيران بسبب الانفجارات المستمرة والتي لاتزال ويعتقد أنها انفجارات مخازن أسلحة تابعة للميليشيات.
في سياق متصل لقي خبير ألغام من ميليشيا الحوثي الإرهابية مصرعه وجرح آخرون بينهم خبراء ألغام في انفجار عبوتين ناسفتين أثناء محاولة زرعهما، في منطقة سيلة الملاجم بجبهة فضحة شرق محافظة البيضاء.
وقالت مصادر إن عناصر من الميليشيا الحوثية حاولت زراعة ألغام في سيلة فضحة بمديرية الملاجم، إلا أنها انفجرت أثناء المحاولة، وأسفرت عن مصرع خبير زراعة ألغام وعنصرين آخرين إلى جواره. وكان خبير ألغام وعنصران آخران من الميليشيا لقوا مصرعهم في حادثة مشابهة في المنطقة ذاتها الأسبوع الماضي.

اقرأ أيضا

في كولومبيا.. لقاء يجمع بومبيو وزعيم المعارضة الفنزويلية