صحيفة الاتحاد

الرياضي

العجماني يشكو رأس الخيمة لـ «أوضاع وانتقالات اللاعبين»

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

تقدم اللاعب خميس العجماني بشكوى إلى لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين في اتحاد الكرة ضد نادي رأس الخيمة، وذلك على خلفية فسخ عقده مع النادي بعد 5 جولات فقط من انطلاق منافسات دوري الدرجة الأولى، وقيده في خانة اللاعبين الهواة في اتحاد الكرة دون موافقته أو علمه، حيث يطالب اللاعب بمستحقاته المتبقية من عقده مع النادي لموسم واحد.
ودافع العجماني عن قميص الخيماوي في 5 مباريات فقط خلال الموسم الحالي، بمعدل 368 دقيقة فقط، بواقع مباراتين في دوري الدرجة الأولى و3 مباريات في الدور التمهيدي لمسابقة كأس رئيس الدولة.
وقال خميس العجماني إن قرار إدارة النادي بإنهاء عقده، مثل مفاجأة غير متوقعة رغم التزامه بالمشاركة في الحصص التدريبية والمباريات الرسمية مع الفريق، موضحاً أنه حرص على الإعداد الجيد مع اللاعبين في المعسكر الخارجي في القاهرة خلال فترة الصيف، وكان يسعى لتقديم كل ما يمكن أن يمهد الطريق للوصول إلى أفضل النتائج في الدوري خلال الموسم الحالي.
وأضاف: «تحدث معي إداري الفريق حول قرار اللجنة الفنية بالاستغناء عن خدماتي، وحاولت الاستفسار عن الأمر والأسباب التي دفعتهم لاتخاذ القرار دون طائل، وذلك بسبب قناعتي الكبيرة بأن الأمور كانت جيدة إلى مرحلة كبيرة في الفترة الماضية من خلال التزامي بكل التوجيهات الصادرة من الجهازين الفني والإداري، والعمل الكبير الذي قمنا به لبلوغ درجة الجاهزية المطلوبة في التدريبات؛ لأننا كنا ندرك أهمية مضاعفة جهودنا مع الفريق، ونسعى في الوقت نفسه لكل ما يمكن أن يمنحنا فرصة إظهار أفضل ما لدينا في جميع المباريات وبشهادة الجميع في النادي». وأوضح العجماني أنه لم يوقع على أي عقد يتيح للنادي إدراجه على قائمة اللاعبين الهواة في اتحاد الكرة بشهادة 4 أشخاص أثناء التوقيع على عقد انضمامه إلى الفريق في الصيف الماضي، موضحاً في الوقت نفسه استحالة الإقدام على هذه الخطوة؛ لأنه لاعب محترف وعلى علم بكل الخطوات التي تتيح له توقيع العقود من خلال تجربته السابقة مع 4 أندية في «المحترفين».