الاتحاد

الرياضي

جميلة القاسمي تشارك في الاجتماع الاستثنائي لـ «التايكواندو الدولية»

الاتحاد

الاتحاد

موسكو (وام)

شاركت الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي رئيس مجلس إدارة الباراتايكواندو الدولية مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في الاجتماع الاستثنائي وغير الاعتيادي لمجلس إدارة التايكواندو الدولية الذي استضافته العاصمة الروسية موسكو وأقيم على هامش بطولة التايكواندو قبيل الحفل الختامي لجائزة التايكواندو العالمية.
ناقش الاجتماع مجموعة من البنود، أهمها اعتماد المبادئ التوجيهية لتطوير سياسة مكافحة التمييز والتي تعزز التزام الاتحاد الدولي بالدمج والتسامح، بالإضافة إلى العمل على تطوير الجمعيات الأعضاء كأولوية استراتيجية رئيسية للتايكواندو الدولية، حيث تطمح التايكواندو الدولية من خلال دعم تطوير الاتحادات إلى تهيئة بيئة أقوى لنمو الرياضة على المستوى الشعبي، ودعم تعزيز الفعاليات والأحداث الرياضية.
كما شهد الاجتماع اختيار المضيفين لسلسلة سباق الجائزة الكبرى في ظل اهتمام متزايد من المدن في جميع أنحاء العالم، وقد جاء ذلك بعد تعديل عملية تقديم العطاءات، وجعلها أكثر مرونة لاحتياجات المدن المضيفة، وتم عرض نتيجة تقييم الزي الجديد للتايكواندو والميثاق الأخلاقي الذي تم تعديله بناءً على أفضل الممارسات العالمية مع اقتراب موعد الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020 وشبه الأولمبية «البارالمبيك».
وكان تكليف الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي منذ عام 2017 برئاسة مجلس إدارة الباراتايكواندو وعضوية المجلس الدولي للتايكواندو من قبل الاتحاد العالمي للتايكواندو، قد جاء تقديراً لمكانتها وريادتها في مناصرة واحتواء وتمكين أصحاب الهمم في مختلف المجالات، ومن بينها المجال الرياضي.
وتمتلك الشيخة جميلة القاسمي دور ريادي لافت في تبني ودعم رياضة أصحاب الهمم، ابتداءً من احتضان المدينة نادي الثقة للمعاقين في مايو 1987 وتشجيع الطلبة على ممارسة هواياتهم الرياضية بشكل محترف وترؤسها أول لجنة للأولمبياد الخاص الدولي في ديسمبر 1989، وصولاً إلى مشاركة الرياضيين ذوي الإعاقة في أهم البطولات المحلية والإقليمية والعالمية والحصول على الميداليات الملونة.
جدير بالذكر أن رياضة الباراتايكواندو حظيت باهتمام واسع، بعد اعتمادها كرياضة رسمية في الألعاب البارالمبية في كل من طوكيو لعام 2020 وباريس لعام 2024، ما أدى إلى تزايد أعداد اللاعبين من الجنسين.

اقرأ أيضا