عربي ودولي

الاتحاد

مقتل ناشط بانفجار في غزة

غزة (وكالات) - أعلنت مصادر طبية مقتل فلسطيني وإصابة اثنين آخرين في انفجار سيارة بحي تل الهوى جنوب مدينة غزة فجر أمس. وذكرت مصادر طبية أن ناشطاً فلسطينياً من كتائب القسام، الجناح العسكري لحماس، قتل وأصيب اثنان آخران في انفجار عبوة ناسفة كانت معهما في السيارة غرب مدينة غزة. وقالت المصادر إن “أيمن الشرفا (22 عاماً) من غزة قتل جراء إصابته بشظايا ناجمة عن الانفجار الذي وقع في سيارة غرب مدينة غزة ما أدى إلى تدمير السيارة واحتراقه بالكامل، وإصابة اثنين آخرين حالتهما متوسطة”. وقال شهود عيان، إن “الانفجار نجم عن خلل فني في عبوة ناسفة كانت بداخل السيارة، التي كان يستقلها ثلاثة عناصر من كتائب القسام ما أدى إلى مقتل ناشط وإصابة اثنين”.
على صعيد متصل، قالت تقارير إسرائيلية إنه تم تفعيل ما يسمى بـ”منظومة معطف الريح” المصممة لاعتراض الصواريخ المضادة للدبابات أمس على الحدود مع قطاع غزة. فيما قالت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية أمس، إن صاروخا مضادا للدبابات أطلق أمس من قطاع غزة باتجاه دبابة إسرائيلية في مركز القطاع. ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات. وأشارت صحيفة “هاآرتس” إلى أنه قبل ذلك بوقت قصير وقعت عملية إطلاق نار على الحدود المصرية، وسط تقديرات تشير إلى حصول اشتباك بين من أسمتهم مهربين وبين الشرطة المصرية.
وأضافت أن قوات الجيش الإسرائيلي التي اعتقلت مشتبهين بتهمة التسلل سمعوا أصوات إطلاق نار من جهة الحدود المصرية، وردوا على مصادر النيران. وأشارت إلى أنه من المرجح أن يكون قد أصيب أحد عناصر الشرطة المصرية، في حين لم تقع إصابات في صفوف الجيش الإسرائيلي. وأشارت التقارير الإسرائيلية إلى أن إطلاق النار وقع في نفس المنطقة التي وقعت فيها عدة حوادث في الأسابيع الأخيرة، وكان من بينها إطلاق نار باتجاه حافلة تقل جنودا إسرائيليين قبل أسبوع، وتفعيل عبوة ناسفة باتجاه قوة عسكرية إسرائيلية. ولم تقع إصابات في حينه.
إلى ذلك، توغلت عدة آليات وجرافات إسرائيلية صباح أمس بشكل محدود في منطقة السرحي شرق مخيم المغازي وسط قطاع غزة. وقال شهود عيان فلسطينيون، إن 4 دبابات و3 جرافات توغلت لمسافة 100 متر وشرعت بأعمال تمشيط وتجريف بالمنطقة، مشيرين إلى أن الآليات أطلقت النيران بكثافة تجاه أراضي فلسطينيين ومنازلهم في المنطقة كما أطلقت قذيفتين سقطتا في منطقة خالية ولم يبلغ عن وقوع إصابات.
وأفادوا بأن دخاناً كثيفاً جداً تصاعد في مكان الاستهداف الذي سقطت فيه القذيفتان، كما سمعت أصوات انفجار ضخمة هزت المكان، مشيرين إلى أن الآليات والجرافات تتجه جنوباً من منطقة المغازي بمحاذاة الشريط الحدودي.
وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قصفت فجر أمس بالرشاشات الثقيلة أراضي وممتلكات الفلسطينيين في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة. وأفادت مصادر محلية فلسطينية بأن آليات الاحتلال المتمركزة في محيط معبر بيت حانون فتحت نيران أسلحتها صوب الأراضي والممتلكات شمال وشرق البلدة دون أن يبلغ عن وقوع إصابات. وكانت آليات الاحتلال فتحت في ساعة مبكرة من فجر أمس نيرانها صوب أراضي المواطنين شمال شرق خان يونس دون وقوع إصابات.

اقرأ أيضا

لبنان يطلب تقديم عروض للاستشارة حول الخروج من الأزمة المالية