عربي ودولي

الاتحاد

انفجار يهز مبنى الاستخبارات في بنغازي

طرابلس (وكالات) - هز انفجار قوي أمس مبنى إدارة الاستخبارات العسكرية الليبية بمنطقة الحدائق في مدينة بنغازي، مخلفاً اضراراً مادية جسيمة بواجهة المبنى واضراراً طفيفة في البيوت والمباني المجاورة. وقال مصدر أمني “تم تفجير مبنى إدارة الاستخبارات التابع لرئاسة الاركان العامة للجيش الوطني الليبي بعبوة ناسفة بدا أن حجمها كبير من خلال الأضرار التي خلفتها بالمبنى المتكون من طابقين”. لكنه أكد أن الحادث لم يسفر عن إصابة اي من الحراس أو السكان المجاورين للمبنى”، لافتاً إلى أن جهات مجهولة حتى الآن هي التي نفذت الهجوم.
وكان وقع انفجار قوي ايضا أمس بالقرب من مقر السفارة التركية في مدينة بنغازي شرقي ليبيا، وذكرت “وكالة أنباء التضامن” الليبية المستقلة أنه سمع إطلاق نار كثيف ايضاً في نفس الموقع، لكن من دون أن تتمكن من تحديد الأسباب.
الى ذلك، ذكر مصدر أمني ليبي ان ثوارا سابقين يحتجزون ويحققون مع سبعة من العاملين في الهلال الأحمر الإيراني خطفوهم في مدينة بنغازي الثلاثاء. وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه “إن افراد الوفد بصحة جيدة وأعضاء الكتيبة التي تحتجزهم يقومون باستجوابهم حول ما إذا كان لهم نشاط أو نوايا تهدف لنشر المذهب الشيعي في ليبيا أم لا”. ولفت إلى أنه سيتم إخلاء سبيل الوفد بعد الانتهاء من التحقيق معهم وثبات عدم وجود أي شبهات من وراء هذه الزيارة.
وأكد المصدر أن الفريق يعامل معاملة حسنة ولم يتم التعرض لهم بأي إساءة من قبل الكتيبة التي تحتجزهم”، مشيراً إلى أن هذه الكتيبة تضم عناصر معروفين بالتشدد. بينما قال مساعد وزير الداخلية الليبي في المناطق الشرقية لليبيا ونيس الشارف “إن فريق الهلال الأحمر الإيراني المختطف في بنغازي في أمان، وخاطفي الايرانيين يطالبون إيران بالتدخل لدى الحكومة العراقية لاطلاق سراح عشرات الليبيين المعتقلين في السجون العراقية”.
وناشدت جمعية الهلال الأحمر الليبي المجموعة التي تحتجز الايرانيين باطلاق سراحهم تقديرا لما قدمته جمعية الهلال الأحمر الايراني في دعم ومساندة ثورة 17 فبراير التي اطاحت نظام القذافي. كما دعت منظمة العفو الدولية الى الافراج الفوري وغير المشروط عن الايرانيين السبعة. وقالت حسيبة حاج صحراوي نائبة مدير المنظمة في الشرق الأوسط وشمال افريقيا “يجب الافراج عن الايرانيين السبعة، وعلى المسلحين الذين يحتجزونهم أن يوفروا لهم إمكانية الاتصال بالعالم الخارجي ضمان سلامتهم”.
وأعلن حسن قشقاوي مساعد وزير الخارجية الإيرانية للشؤون القنصلية والبرلمانية والرعايا في الخارج أن الوزارة تتابع موضوع وفد الهلال الأحمر الإيراني المختطف في ليبيا. وقال لوكالة “مهر” للأنباء إن الوزارة أعطت توجيهات للسفارة الإيرانية في ليبيا بمتابعة الموضوع، معربا عن أمله أن يتم الإفراج عنهم بأسرع وقت.

اقرأ أيضا

الأردن يعلن حظر تجول في البلاد لمدة 48 ساعة لمواجهة «كورونا»