الاتحاد

عربي ودولي

ديموقراطيان بارزان يطالبان الجمهوريين بدعم إجراءات مساءلة ترامب

مجلس النواب الأميركي

مجلس النواب الأميركي

دعا رئيسا اللجنة القضائية ولجنة المخابرات بمجلس النواب الأميركي، اليوم الأحد، الجمهوريين، في مناشدة أخيرة، إلى تنحية ولائهم الحزبي جانباً والتصويت لصالح مساءلة الرئيس دونالد ترامب.

ومن المتوقع أن يصبح ترامب ثالث رئيس أميركي يتعرض للمساءلة بعد أن يصوت مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديموقراطيون بكامل أعضائه، ربما هذا الأسبوع، على التهم الموجهة إلى ترامب لتبدأ بعدها محاكمة الرئيس في مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون.

وحذر آدم شيف رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب في تصريحات لتلفزيون (إيه.بي.سي) من أن ترامب يشكل "خطراً واضحاً وداهماً" على الديموقراطية.

وقال شيف ومعه رئيس اللجنة القضائية بالمجلس جيرولد نادلر لنفس المحطة إن على أعضاء الكونجرس واجباً دستورياً بمحاسبة ترامب على محاولته دفع أوكرانيا لبدء تحقيق مع منافسه الديموقراطي المحتمل جو بايدن.

واستغل النائبان كل فترة الهواء المتاحة لهما على المحطة، اليوم الأحد، في حث مجلس الشيوخ على استدعاء شهود وتحري أدلة موثقة قالا إن البيت الأبيض يحجبها.

وكان ميتش ماكونيل زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ أثار احتمال إجراء محاكمة وجيزة لترامب داخل المجلس لكن دون دعوة أي شهود.

اقرأ أيضا

في كولومبيا.. لقاء يجمع بومبيو وزعيم المعارضة الفنزويلية