الملحق الثقافي

الاتحاد

جبران خليل جبران بلغة «البابيامنتو»

صدَر عن مؤسسة “الاتحاد العالمي للدراسات الجبرانية” في كرسي “جورج وليزا زاخم للقيَم والسلام” في جامعة ميريلند بيان بعنوان: “كلما صَدَرَت ترجمة جديدة لكتابٍ من جبران يكون جبران وُلِدَ من جديد”، يُفيد عن صدور كتاب “النبي” مترجَماً إلى لغة “البابيامِنْتُو” المحكيّة الشعبيّة التي يَنطق بها سكان جزيرة كوراساو (450 كلم مربّعاً ـ نحو 200 ألف نسمة) في بحر الكاراييب.. وترجمته الأستاذة المحاضِرة في جامعة كوراساو الدكتورة هيلدا دو وِيْنْتْ الأيُّوبي التي تعطي دروساً في الإسبانية لغة وقواعد.
و”البابيامِنْتُو”، ككل لغات المستعمرات، لغة محكية مزيج من الإسـبانية والألمانية والهولندية والبرتغالية والفرنسية والإنجليزية وبعض اللغات المحكية الافريقية، وبدأت تنتشر في الجزيرة منذ أواخر القرن الـ18.
وكانت الأيوبي، على أثر حضورها المؤتمر الدولي الثاني للدراسات الجبرانية الذي انعقد مطلع أيار 2012 في جامعة ميريلند، كتبَت بالإنجليزية قصيدة بعنوان “لبناني”.
وأَوضحت أنّ ترجمتها كتاب “النبيّ” إلى لغة شعبية محكية “تساعد في انتشار الكتاب في أوساط شبيهة لغتها بالإنجليزية البسيطة التي صدر فيها الكتاب في عام 1923 ولاقى الرواج الواسع لأنها البسيطة المحكيّة بين الناس، ما يجعل ترجمته إلى كلّ لغة محكية دافعاً سريعاً له على الانتشار”.

اقرأ أيضا