الاقتصادي

الاتحاد

افتتاح «كابيتال مول» في مدينة محمد بن زايد يناير المقبل

محمد القبيسي ويوسف علي عقب توقيع الاتفاقية (من المصدر)

محمد القبيسي ويوسف علي عقب توقيع الاتفاقية (من المصدر)

رشا طبيلة (أبوظبي) - تفتتح شركة منازل العقارية مركز التسوق الجديد “كابيتال مول” بمدينة محمد بن زايد في يناير المقبل، والذي يقوم على 278 محلاً تجارياً إلى جانب أكبر “لولو هايبر ماركت” في المنطقة.
ويعتبر المركز التجاري جزء من المرحلة الأولى لمشروع “9712 كابيتال” الذي يضم أيضاً البرجين التجاريين “برستيج” الذي تم إنجازهما سابقاً.
وقامت “منازل” أمس بالإعلان عن توقيع اتفاقية عقد إيجار مع لولو هايبر ماركت بمساحة تناهز 220 ألف قدم مربعة.
وقال محمد مهنا القبيسي، رئيس مجلس إدارة منازل العقارية، خلال مؤتمر صحفي أمس إن المرحلة الثانية من المشروع ستتضمن 1200 وحدة سكنية من فلل وشقق، متوقعاً البدء بالأعمال الإنشائية مطلع العام المقبل.
وأضاف القبيسي إن تكلفة المشروع بأكمله تبلغ نحو 1,5 مليار درهم.
وقال “ننظر إلى هذه الاتفاقية من باب حرصنا على تقديم أفضل المرافق والخدمات التي تعمل على اجتذاب القطاع التجاري والخدماتي من جهة وتساهم في إنعاش وتنمية المناطق المحيطة بـ “كابيتال مول” من جهة أخرى، وبما يتماشى مع رؤية أبوظبي 2030 للتنمية السكانية في عاصمة الدولة”.
وبين القبيسي أنه تم تأجير أكثر من 75% من المحال في المركز التجاري لغاية الآن.
ويتألف “كابيتال مول” من ثلاثة أدوار تغطي مساحة 60158 مترا مربعا، ويتوزع فيها قرابة 278 محلاً تجارياً من ماركات الأزياء، والإلكترونيات، والمجوهرات، إضافة إلى مرافق الخدمات المصرفية، وغيرها من محال البيع بالتجزئة، فضلاً عن صالة للترفيه والعديد من المطاعم والمقاهي المتنوعة.
وحول وضع السوق العقاري في أبوظبي حالياً، قال القبيسي إن سوق التأجير يشهد طلباً مرتفعاً في أبوظبي، مشيراً إلى أن البنوك استأنفت نشاطها في تقديم التمويلات.
من جهته، قال يوسف علي موسليام رئيس مجموعة لولو هايبر ماركت إن عدد مراكز “اللولو” في المنطقة ستصل إلى 105 محلات، بإضافة الفرع الذي سيفتتح في كابيتال مول.
وقال “تأتي هذه الخطوة في سياق استراتيجيتنا الهادفة إلى توفير مراكز لـ “لولو” في المناطق السكنية المستجدة في أبوظبي، لاسيما الموقع المتميز في مدينة محمد بن زايد، وقربه من مدينة خليفة أ، الفلاح، شاطئ الراحة، بني ياس، والشوامخ”.
وأضاف موسليام “إن خطط التنمية الحثيثة التي تتبعها إمارة أبوظبي تشكّل حافزاً قوياً لنواصل مواكبة هذا الازدهار”.

اقرأ أيضا